مئات من النيجيريين يفرون من مدينة خوفا من هجوم لجماعة بوكو حرام .

النيجر هجرة

 فر المئات من النيجيريين في شمال شرق البلاد خوفا من هجوم جديد لجماعة متطرفة قتلت 43 شخصا في المنطقة خلال هذا الاسبوع . وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية ، اليوم السيبت ، أن المئات من سكان مدينة باما في شمال شرق نيجيريا تلقوا تحذيرا من سكان غومبالا ، والتي تجمع فيها مسلحون تابعون لبوكو حرام تمهيدا للهجوم على المدينة . ويشن الجيش النيجيري هجوما واسعا على بوكو حرام منذ مايو الماضي في بورنو وفي ولايتي اداماوا ويوبي المجاورتين حيث فرضت حالة الطوارىء. يشار إلى أن ولاية بورنو هي مهد حركة التمرد التي اطلقتها بوكو حرام سنة 2009 والتي اوقعت الاف القتلى في شمال ووسط نيجيريا.

وال

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أفريقيا, الأخبار, العالم, النيجر. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *