أنصار الفدرالية يقفلون مرفأين نفطيين شرقي ليبيا

 

6 يوليو   

أقفل أنصار للفدرالية مرفأين نفطيين شرقي ليبيا احتجاجاً على توزيع المقاعد في المؤتمر الوطني العام “البرلمان” الذي من المقرر انتخاب أعضائه يوم السبت المقبل.
وأشار المسؤول عن العمليات في مرفأ رأس لانوف النفطي أن المرفأ مغلق، وعمليات ضخ النفط والتعبئته متوقفة.
من جهته، أكد ابراهيم الجذران وهو أحد قادة المحتجين “أن هؤلاء أقفلوا أيضاً ميناء السدرة النفطي على بعد 35 كلم غربي رأس لانوف ويتجهون إلى ميناء البريقة شرقاً، وتقع رأس لانوف على بعد 370 كلم غربي بنغازي، ثاني مدن البلاد.
إلى ذلك، كان أنصار الفدرالية الذين يطالبون بمزيد من المقاعد في المجلس التأسيسي الذي يضم 200 عضو ينتخبون يوم السبت، دعوا إلى مقاطعة الإنتخابات، مهددين بنسف العملية الإنتخابية، وهم يطالبون “بتوزيع عادل” لمقاعد المؤتمر الوطني العام وينتقدون تخصيص السلطات، بناءً على معطيات ديموغرافية، “100 مقعد للغرب و60 مقعداً للشرق و40 مقعداً للجنوب.
وكالات – الجديد اللبنانية
هذه المقالة كُتبت في التصنيف الأخبار, البيضاء, الجبل الاخضر, الشأن الليبي, الكفرة, المرج, النفط, بنغازي‏, درنة, طبرق. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *