للإعلان في الموقع يرجى مراسلتنا من خلال البريد الإلكتروني info@lawoflibya.com
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    عضو مشارك
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    لــــيبيــــا
    العمر
    52
    المشاركات
    4,118

    Post أمنستي : تنتقد ليبيا بعد خطف بنت السنوسي .

    انتقدت منظمة العفو الدولية بشدة النظام القضائي الليبي بعد اختطاف العنود ابنة الرئيس السابق للاستخبارات الليبية عبد الله السنوسي، وطالبت بضمان "الحد الأدنى من سلامة المحتجزين". وكان وزير العدل الليبي صلاح الميرغني قد أعلن في وقت سابق أن العنود خطفت الاثنين لدى خروجها من سجن في ليبيا بعد أن أمضت عقوبة مدتها عشرة أشهر، مشيرا إلى أن الخاطفين كانوا مسلحين ويستقلون خمس سيارات. وعد الوزير الليبي عملية الاختطاف "ظلما وجريمة بحق مواطنة ليبية لا ذنب لها، وهي إهانة لجميع الليبيين ولطمة في وجه ثورة 17 فبراير التي ما قامت إلا لتعزز مكارم الأخلاق". وشككت مساعدة مدير منظمة العفو الدولية للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في قدرة السلطات الليبية والقضاء على إجراء محاكمات نزيهة وقالت "كيف تستطيع السلطات الليبية أن تجري محاكمات عادلة وتطبق القانون في الملفات السياسية الحساسة جدا عندما تكون عاجزة عن ضمان الحد الأدنى من سلامة المحتجزين". والعنود السنوسي البالغة العشرين من العمر، اعتقلت في أكتوبر/تشرين الأول 2012 بعد أن دخلت ليبيا بجواز سفر مزور وحكم عليها بالسجن عشرة أشهر. وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية بحق والدها عبد الله السنوسي مذكرة توقيف بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية خلال الثورة التي أسقطت نظام العقيد معمر القذافي في 2011، وهو ملاحق أيضا من قبل القضاء الليبي بتهمة ارتكاب سلسلة جرائم (اغتيالات والتواطؤ للتحريض على الاغتصاب) قبل ثورة 2011 وخلالها. وفي يونيو/حزيران سمحت المحكمة الجنائية لليبيا بإبقاء السنوسي على أراضيها -بعد أن سلمته موريتانيا في سبتمبر/أيلول 2012- بانتظار قرار بشأن قدرتها على محاكمته.
    المصدر: الجزيرة .

  2. #2
    عضو مشارك
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    لــــيبيــــا
    العمر
    52
    المشاركات
    4,118

    Post ﻣﺣﺎﻣﻲ اﻟﺳﻧوﺳﻲ ﯾطﺎﻟب اﻟﺳﻠطﺎت اﻟﻠﯾﺑﯾﺔ ﺑﺈطﻼق ﺳراح ''اﻟ

    طﺎﻟب ﺣﺎﺗم اﻟﺷﺑﻠﻲ، ﻣﺣﺎﻣﻲ رﺋﯾس اﻟﻣﺧﺎﺑرات اﻟﺳﺎﺑق ﻋﺑدﷲ اﻟﺳﻧوﺳﻲ، اﻟﺳﻠطﺎت اﻟﻠﯾﺑﯾﺔ ﺑﺈطﻼق ﺳراح اﻟﻌﻧود اﺑﻧﺔ ﻣوﻛﻠﮫ، ﻣﺣﻣﻼ إﯾﺎھﺎ اﻟﻣﺳؤوﻟﯾﺔ ﻋن ﺗﺄﻣﯾن ﺳﻼﻣﺗﮭﺎ.
    وﻗﺎل اﻟﺷﺑﻠﻲ لوكالة اﻷﻧﺎﺿول، اﻟﯾوم اﻟﺟﻣﻌﺔ، إﻧﮫ ﯾطﺎﻟب اﻟﺳﻠطﺎت اﻟﻠﯾﺑﯾﺔ ﺑﺈطﻼق ﺳراح اﻟﻌﻧود، ﻣﻌرﺑﺎ ﻋن ﺗﺧوﻓﮫ ﻣن أن ﯾﺗم اﺳﺗﻐﻼﻟﮭﺎ "ﻛوﺳﯾﻠﺔ ﺿﻐط ﻓﻲ ﻋﻣﻠﯾﺎت اﻟﺗﺣﻘﯾق ﻣﻊ واﻟدھﺎ."
    واﻋﺗﺑر أن اﺳﺗﻣرار ﺗوﻗﯾف اﻟﻌﻧود ﻣن ﻗﺑل اﻟﺳﻠطﺎت اﻟﻠﯾﺑﯾﺔ "أﻣر ﻏﯾر ﻗﺎﻧوﻧﻲ"، ﻣﺿﯾﻔﺎ أﻧﮫ ﯾﺣﻣل اﻟﺳﻠطﺎت اﻟﻠﯾﺑﯾﺔ ﻣﺳؤوﻟﯾﺔ ﺗﺄﻣﯾن ﺣﯾﺎة اﺑﻧﮫ ﻣوﻛﻠﮫ.
    وﻗﺎل ھﺎﺷم ﺑﺷر، رﺋﯾس اﻟﻠﺟﻧﺔ اﻷﻣﻧﯾﺔ اﻟﻌﻠﯾﺎ ﺑطراﺑﻠس، اﻟﺧﻣﯾس اﻟﻣﺎﺿﻲ، إن ﻣﺳؤوﻟﯾن ﻓﻲ ﺳﺟن طراﺑﻠس ﺗورطوا ﻓﻲ اﻟﺗﺧطﯾط ﻻﺧﺗطﺎف "اﻟﻌﻧود"، ﻻﻓﺗﺎ إﻟﻰ أن ﻋﻣﻠﯾﺔ اﻻﺧﺗطﺎف ﺟرى إﻓﺷﺎﻟﮭﺎ اﻻﺛﻧﯾن اﻟﻣﺎﺿﻲ وإن اﻟﻔﺗﺎة ﺟرى اﻟﺗﺣﻔظ ﻋﻠﯾﮭﺎ ﻓﻲ ﻣﻛﺎن آﻣن.
    وأوﺿﺢ ﺑﺷر ﻟﻸﻧﺎﺿول، أن اﻟﻌﻧود اﻋﺗﻘﻠت ﻗﺑـل ﻋﺎم ﺗﻘرﯾﺑـــــﺎً؛ ﺣﯾث وﺟﮫ ﻟﮭﺎ ﺗﮭﻣـــﺔ ﺗزوﯾر ﺟــواز ﺳﻔر واﻟدﺧول ﻟﻠﺑﻼد ﺑطرﯾﻘﮫ ﻏﯾر ﺷرﻋﯾﺔ وﺣﻛم ﻋﻠﯾﮭﺎ واﻧﻘﺿت ﻣدة ﻣﺣﻛوﻣﯾﺗﮭﺎ .
    وأﺿﺎف: "ﻣﻧذ أﺳـﺎﺑﯾﻊ وﺻل إﻟﻰ ﻣﺳﺎﻣﻌﻧﺎ أن ھﻧﺎك ﺟﮭﺎت ﺗرﯾد اﻟﺗﻼﻋب ﻓﻲ ﻗﺿﯾﺔ اﻟﻌﻧود وﺧطﻔﮭﺎ واﻻﺑﺗزاز ﺑﮭــــﺎ واﻟﻣﺳﺎوﻣﺔ ﻋﻠﯾﮭﺎ، وھذا اﻟﻔﻌل ﻻ ﯾرﺗﺿﯾﮫ ﺷرع، وﺗﺄﺑﺎه أﺧﻼﻗﻧﺎ وﻗﯾﻣﻧﺎ، وﻛﻧﺎ
    ﻧرﺻد اﻟوﻗﺎﺋﻊ وﻧراﻗب ﻋن ﻛﺛب"، دون أن ﯾوﺿﺢ اﻟطرﯾﻘﺔ اﻟﺗﻲ ﻛﺎﻧت ھذه اﻟﺟﮭﺎت ﺳﺗﺑﺗز ﺑﮭﺎ اﻟﺣﻛوﻣﺔ اﻟﻠﯾﺑﯾﺔ ﻣن ﺧﻼل اﺧﺗطﺎف اﻟﻌﻧود .
    وذﻛر أن ﺳرﯾﺔ اﻹﺳﻧﺎد اﻟﺧﺎﺻﺔ اﻻوﻟــــﻰ اﻣﻌﺗﯾﻘﺔ - اﻟﺗﺎﺑﻌﺔ ﻟﻠﺟﻧﺔ اﻷﻣﻧﯾﺔ اﻟﻌﻠﯾﺎ ﺑطراﺑﻠس - ﻗﺎﻣت ﺑـ"ﻗطﻊ اﻟطرﯾق ﻋﻠﻰ اﻟﺟﮭـــﺎت اﻟﺗﻲ ﺳﻌت ﻓﻲ ھذا اﻟﻔﻌل اﻟﻣﺷﯾن، وإﻓﺷﺎل ﻋﻣﻠﯾﺔ اﻻﺧﺗطﺎف ﺑﻌد
    ﺧروج اﻟﻣوﻛب ﻣن اﻟﺳﺟن ﻣﺑــــﺎﺷرة، وذﻟك ﻋﻧد أﻗرب ﺗﻘـــــﺎطﻊ ﻣن اﻟﺳﺟن."
    وأوﺿﺢ أﻧﮫ ﺳﯾﺗم اﻟﺗﺣﻔظ ﻋﻠﻰ اﻟﻌﻧود ﻣؤﻗﺗـــــﺎً ﺑﺳﺟن اﻟﺷرطﺔ اﻟﻌﺳﻛرﯾﺔ طراﺑﻠس (ب)، وﺳﺗﻛون رھن اﻹﻗﺎﻣﺔ اﻟﺟﺑرﯾﺔ ﻣﻊ ﺑﻌض ذوﯾﮭﺎ ﻓﻲ ﻣدﯾﻧﺔ طراﺑﻠس ﺗﺣت إﺷراف اﻟﺟﮭﺎت اﻟﺿﺑطﯾﺔ واﻟﻌدﻟﯾﺔ واﻷﻣم اﻟﻣﺗﺣدة واﻟﺻﻠﯾب اﻷﺣﻣر ﻣﻧﻌﺎً ﻷي اﺳﺗﻐﻼل أو ﻣﺳﺎوﻣﺔ.

    الوطن الليبية .

 

 

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
 
جميع الحقوق محفوظة © 2007 - 2013, موقع القانون الليبي.