الكويت- الفرنسية
أقر البرلمان الكويتي الخميس مشروع قانون في القراءة الأولى يفتح الباب أمام منح الجنسية الكويتية لحوالي أربعة آلاف شخص من أصل 106 آلاف من عديمي الجنسية أو "البدون" في الكويت.

وصوت 33 نائبا لصالح المشروع مقابل 14 عضوا في البرلمان بينهم وزراء، امتنعوا عن التصويت.

وليصبح نافذا، يجب أن يخضع مشروع القانون لجولة ثانية من الاقتراع وللمصادقة عليه من قبل أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح.

و"البدون" ولدوا وعاشوا في الكويت ويطالبون بالجنسية الكويتية، إلا أن السلطات تعتبر أن 34 ألفا من بينهم فقط مؤهلون للحصول على الجنسية، بينما الباقون يحملون جنسيات أخرى.

وتتهم السلطات البدون بإتلاف أوراقهم الثبوتية من بلادهم الأصلية للاستفادة من تقدمات الدولة الكويتية الغنية التي ترعى مواطنيها من المهد إلى اللحد.

وقال النائب الشيعي يوسف الزلزلة، خلال النقاش في البرلمان: إن "البدون مقموعون ومحرمون من حق العمل والصحة والتعليم والحصول على رخصة سوق وحتى الزواج، مضيفا أن البدون يعانون من الإهانة وسوء المعاملة.

واستلهم البدون أحداث الربيع العربي للتظاهر في الكويت مرارا وتكرارا من أجل المطالبة بالجنسية وبحق العمل والتغطية الصحية.