للإعلان في الموقع يرجى مراسلتنا من خلال البريد الإلكتروني info@lawoflibya.com
النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي ليبيا تحتفل بيوم الاستقلال

    - دعا رئيس المؤتمر الوطني العام الدكتور " محمد يوسف المقريف " إلى تذكر قادة ورجال دولة الاستقلال التي قامت في عام 1951 بتكريمهم ورد الاعتبار اليهم بعد أن مكن الله للشعب الليبي من إسترداد حريته وكرامته... وترحم الدكتور " المقريف " في الكلمة التي القاها اليوم في الاحتفال بالعيد الحادي والستين لعيد الاستقلال الذي اقيم بميدان الشهداء بطرابلس على ارواح شهداء الوطن ،وفي طليعتهم شهداء ثورة 17 فبراير ،الابطال الذين مكنوا لشعبنا من الاحتفال بهذه المناسبة العظيمة ... وحث الدكتور " المقريف " على السير قدما نحو بناء دولة ليبيا الحديثة ، دولة الخير والشرعية الدستورية والديمقراطية ، دولة ليبيا لكل ابنائها وبناتها ,, مشددا في ختام على اللحمة الوطنية والتكاثف والتوجه نحو البناء بناء ليبيا الجديدة .



    طرابلس 24 ديسمبر 2012 ( وال )

  2. #2
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي

    - حيا رئيس الحكومة المؤقتة السيد " علي زيدان" المناضلين الابطال الذين حققوا ثورة السابع عشر من فبراير،داعيا إلى الوئام والتآخي والتراحم والمحبة وكافة المعاني الرفيعة التي تجمع الليبيين... ودعا السيد زيدان في كلمته بالاحتفال الذي اقيم اليوم الاثنين في مدينة طرابلس بمناسبة الذكرى 61 للاستقلال ، كل الليبيين إلى انجاز استحقاقات واهداف هذه الثورة بالتوجه الى العمل والمساهمة فيه بروح وطنية عالية من اجل بناء ليبيا... وحث رئيس الحكومة المؤقتة ابناء الوطن أن يشدوا من أزر الحكومة بالالتزام بواجباتهم والتقييد باوقات عملهم واداء واجبهم في مكاتبهم وفي مصانعهم وفي مزارعهم وفي كافة مناحي العمل ... و دعا رئيس الحكومة المؤقتة ،إلى توخي العقل والحكمة والاخذ باسباب العلم والمعرفة ومراعاة المصلحة الوطنية إلى أبعد حد ،مؤكدا أن المحافظة على الاستقلال أصعب من نيله... وأكد السيد زيدان أن الثورة قامت بحماس الشباب وجهد الابطال وشجاعة النبلاء من أبناء هذا الوطن ... وترحم رئيس الحكومة المؤقتة على أرواح الشهداء الأبرار على مختلف مراحل جهاد ليبيا وفي طليعتهم شهداء ثورة السابع عشر من فبراير الابرار، متمنيا للجرحى العافية والسلامة وأن يعيد المفقودين إلى ذويهم واهلهم ... وأضاف رئيس الحكومة المؤقتة السيد " على زيدان في كلمته أن الاباء والاجداد ضحوا من اجل هذا اليوم تضحيات جسيمة وفي ظروف صعبة واحوال قاهرة وحققوا النصر بفضل الله ،منوها بموحد ليبيا ومؤسس دولتها السيد محمد ادريس المهدي السنوسي ، الذي انضوت وراء لوائه ليبيا بكاملها فحقق الوحدة وانجز الاستقلال ،و لم ير فيه الليبيون إلا الخير والسلامة والامن ...

  3. #3
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي

    - أعلن منتسبو ركن القوات البحرية بالجيش الليبي تعهدهم بمواصلة الجهاد للذود عن حدود ليبيا البحرية والاستمرار في الكفاح الذي بدأه مؤسسوا القوات البحرية منذ 50 عاماً حتى تفرض ليبيا سيادتها البحرية وتستعيد عافيتها والحكومة هيبتها والجيش الليبي مكانته الحقيقة ... وهنأ منتسبو ركن القوات البحرية - في بيان تلقت وكالة الانباء الليبية نسخة منه اليوم - الشعب الليبي بعيد الاستقلال الحادي والستين لاستقلال ليبيا ... وجاء في البيان :- نهنئ شعبنا الليبي البطل ونشاركه ونحتفى معه بهذا التاريخ واليوم الخالد الذي كان تتويجاً لكفاح الأباء والأجداد... ان منتسبي القوات البحرية الليبية من ضباط وضباط صف وأفراد وهم يتنسمون أنسام الحرية ودفق ثورة السابع عشر من فبراير المجيدة يسرى فيهم ويوجه بوصلة مركبهم تجاه الوطن فينهض الوطن فيهم وتتراء أيامه وأمجاده في الذكرى ( 61 ) لاستقلال ليبيا الغالية الذكرى التي غيبت والمجد الذي سرق وزيف واننا نشعر بالفخر والاعتزاز بوطننا وشعبنا البطل الذي استعاد هذا التاريخ المجيد وافتكه عنوة من براثن الشر والطغيان ...

  4. #4
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي

    - أ كد رئيس المجلس المحلي لمدينة طرابلس الدكتور "سادات البدري "إن الاحتفال بعيد الاستقلال مناسبة جليلة يستذكر فيها الليبيون عزيمة الرجال الأوائل الذين بذلوا التضحيات لأجل الوطن الذي شكل حالة فريدة من البناء والتطور والإنجاز خلال سنوات قليلة رغم التحديات والصعوبات وشح الإمكانيات ... واعلن السيد البدري في كلمته الترحيبية التى القاها في الاحتفال بعيد الاستقلال الحادي والستين دعم أهالي مدينة طرابلس ومجلسها المحلي للقوات المسلحة والأمن الوطني ووقوفها مع المؤتمر الوطني العام والحكومة المؤقته من أجل بناء دولة القانون والمؤسسات .
    وال

  5. #5
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي

    - احتفلت ليبيا رسميا وشعبيا اليوم الاثنين الرابع والعشرين من شهر ديسمبر بالعيد الحادي والستين لاستقلالها لتحيي بذلك مناسبة وطنية عمل النظام السابق على طمسها من ذاكرة الليبيين لأكثر من اربعة عقود إلى أن إنتصرت ثورة السابع عشر من فبراير وأعادت للمناسبات الوطنية قدسيتها وقيمها ومعانيها ... وقد جرى بهذه المناسبة الوطنية احتفال كبير بميدان الشهداء بمدينة طرابلس حضره رئيس وعدد من اعضاء المؤتمر الوطني العام ورئيس واعضاء الحكومة المؤقتة ورئيس الاركان العامة ورؤساء اركان الاسلحة بالجيش الوطني والقادة الميدانيون لكتائب وسرايا الثوار، وعدد من ضباط وضباط صف الجيش والشرطة ومؤسسات المجتمع المدنى والمنظمات الحقوقية ورؤساء البعثاث السياسية المعتمدة لدى ليبيا والملحقين العسكريين في السفارت الاجنبية ، وافواج الكشافة والمرشدات وحشد كبير من المواطنين الذين جاءوا من مختلف المدن والقرى الليبية للمشاركة في هذا الاحتفال وحشد من مراسلى القنوات الفضائية والاذاعات ووكالات الانباء والصحف المحلية والعالمية ... وفيما كانت السفن والبواخر الراسية في ميناء طرابلس البحري تطلق صفاراتها ابتهاجا بعيد الاستقلال قام نسور الجو الليبيين بعروض جوية بطائرات السلاح الجوي الليبي على علو منخفض في سماء الاحتفال تحية للشعب الليبي في عيده الحادي والستين للاستقلال ... تقدم إثر ذلك آمر العرض العسكري الى المنصة الشرفية لاخذ الاذن ببدء استعراض الكراديس لمختلف صنوف الاسلحة فيما كان سلاح البحرية الليبية يقوم بمناورات عسكرية في عرض مياهنا الاقليمية وتطلق قطعه الصفارات المعبرة عن الفرح والابتهاج بعيد الاستقلال ... كما واصل نسور سلاح الجو الليبي تقديم عروضهم محيين الشعب الليبي في هذا اليوم المجيد وانهم سيكونون الحماة لتراب الوطن الغالي ... وشارك في الاستعراض وحدات رمزية من كافة صنوف الاسلحة للجيش الليبي البرية والبحرية والجوية والدفاع الجوي والصاعقة والشرطة والامن الوطني ... كما شهد الاحتفال عرض للاليات التابعة للجيش الليبي والشرطة والامن الوطني .

 

 

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
 
جميع الحقوق محفوظة © 2007 - 2013, موقع القانون الليبي.