للإعلان في الموقع يرجى مراسلتنا من خلال البريد الإلكتروني info@lawoflibya.com
النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي قضاة مصر يتهمون مرسي بهدم دولة القانون..

    قضاة مصر يتهمون مرسي بهدم دولة القانون.. والبرادعي يدعو لتفعيل الدستور الأسبق

    أكد نادي قضاة مصر استقلال القضاء، لاسيما بعد البيان الذي أصدره المستشار طلعت عبد الله النائب العام، مقرا فيه بندب المستشار مصطفى خاطر المحامي العام لنيابات شرق القاهرة إلى استئناف بني سويف جنوب مصر.

    وقال النادي في بيان أصدره عقب مؤتمر صحافي الليلة قبل الماضية:"إن استقلال القضاء هو درع القاضي في عمله، وإنه الأرض الصلبة التي تقف عليها العدالة، والضمانة الأساسية لقيام دولة القانون، وحماية الحقوق والحريات".

    وأضاف البيان أن السلطة التنفيذية "رئيس الجمهورية"دأبت في الآونة الأخيرة على محاولة هدم دولة القانون، والنيل من استقلال السلطة القضائية، إلا أننا فوجئنا بالإعلان الدستوري الصادر من رئاسة الجمهورية في 21 نوفمبر، والذي شكل اعتداءً صارخا، إذ حمل تحصينا لقرارات رئيس الجمهورية، وفصلا لدعاوي قضائية منظورة، ونيلا من النيابة العامة بتعيين نائب عام جديد بناءً على إجراء منعدم، وهو عزل النائب العام بالمخالفة لأحكام قانون السلطة القضائية، واستمر ذلك فيما سمي بالإعلان الدستوري الثاني الذي ألغي سابقه، وأبقي على آثاره، الأمر الذي ينبئ بنية مبيتة لإخضاع النيابة العامة للسلطة التنفيذية".

    واستطرد البيان:"لقد اكتملت خيوط ذلك، واتضحت ملامحه من خلال تحقيقات النيابة العامة في الأحداث التي وقعت في محيط قصر الاتحادية بمحاولة تسخيرها للعمل وفقا مصلحة طرف معين"، لافتا إلى أن النائب العام تدخل وطالب بحبس المتهمين المقبوض عليهم من قبل متظاهري جماعة الإخوان، رغم انتفاء مبررات الحبس الاحتياطي، إلا أن أعضاء النيابة العامة والمحققين، وعلى رأسهم المستشار مصطفى خاطر المحامي العام لنيابات شرق القاهرة رفضوا هذا التدخل وأصدروا قرارهم وفقا للثابت بالأوراق، وكانت المفاجأة بصدور قرار النائب العام بندب المستشار خاطر للعمل بنيابة استئناف بني سويف، الأمر الذي يشكل اعتداء على استقلال النيابة العامة وكرامة أعضائها.

    من جهته وجه محمد البرادعي رئيس حزب الدستور ومنسق جبهة الانقاذ الوطني المعارضة الليلة قبل الماضية نداء للرئيس محمد مرسي لالغاء الاستفتاء على مشروع الدستور وتفعيل الدستور السابق لحين وضع "دستور توافقي".

    وقال البرادعي في كلمة مسجلة بثتها قناة "سي بي سي" الخاصة ان الرئيس مرسي "يستطيع تأجيل الاستفتاء على مشروع الدستور حتى نصل الى توافق وطني"مضيفا انه "من الممكن ان نتعايش ونعيش مع دستور 1971 لمدة سنة او سنتين كدستور مؤقت للبلاد لحين تشكيل لجنة تأسيسية جديدة ممثلة للشعب المصري لوضع دستور توافقي". واعتبر ان" مشروع الدستور باطل ومن ثم نتيجة الاستفتاء عليه باطلة".

    واكد "سنظل نعمل قبل وبعد الاستفتاء من اجل اسقاط الدستور بكل الوسائل السلمية والقانونية والديمقراطية المشروعة" وان "الشعب المصري لن يقبل فرض رؤية فصيل بعينه" في اشارة الى الاخوان المسلمين.

    من جهة اخرى دعا البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية المصريين للمشاركة في الاستفتاء.

    وقال في بيان الليلة الماضية "من حقوق المواطنة الاشتراك في اي استفتاء أو انتخاب يجري في بلادنا" دون ان يصدر اي توجيه برفض او قبول مشروع الدستور.

    وكانت الكنائس المصرية الارثوذكسية والكاثوليكية والانجيلية اعلنت الخميس

    مشاركتها في الاستفتاء دون توجيه الناخبين إلى التصويت بالموافقة أو الرفض على مسودة الدستور.

    واكدوا في بيان ان "الدستور المزمع صدوره بصورته الحالية لا يحقق التوافق الوطني المنشود ولا يعبر عن هوية مصر التعددية الراسخة عبر الاجيال، وخرج عن التراث الدستوري المصري الذي ناضل من أجله المصريون جميعا مسلمون ومسيحيون".

    من جانبه وصف الشيخ عبد الله بدر الذي يظهر عبر فضائيات اسلامية محافظة معارضي الرئيس الاسلامي محمد مرسي المعتصمين في ميدان التحرير بوسط القاهرة بأنهم "جرابيع" تعبيرا عن التحقير والحط من شأنهم.

    وفي المقابل يصف معارضو مرسي اتباع جماعة الاخوان المسلمين التي ينتمي اليها بأنهم "خرفان" في سخرية من طاعتهم لأوامر قادة الجماعة دون تفكير او مناقشة كأنهم قطيع من الخراف.

    وذهبت الدعاية السوداء الى اكثر من ذلك في المعركة المحتدمة بين المؤيدين والمعارضين لمسودة الدستور المصري الجديد الذي يبدأ التصويت عليه اليوم وسط حالة انقسام في المجتمع لم يسبق لها مثيل.

    وقال خبراء ان سيطرة "الدعاية السوداء" والاستقطاب على اداء الفريقين تهدد "بتعميق الانقسام" الذي اعقب اعلانا دستوريا اصدره مرسي الشهر الماضي ومنحه سلطات مطلقة وحصن قراراته وكذا الجمعية التأسيسية لصياغة الدستور من احكام القضاء.

    وقال محمد ابو الفضل الكاتب بصحيفة الاهرام "كل طرف يتعمد الاساءة للطرف الاخر ولمواقفه .. خطورة هذه المسألة انها تعمق الانقسام داخل المجتمع."

    وقال الخبير الاعلامي ياسر عبد العزيز "الدعاية المواكبة للاستفتاء نوع من الدعاية السوداء التي وصلت لاقصى درجاتها."

    واوضح ان الطرفين يلجآن الى "تشويه الحقائق عن الوثيقة وادعاء ان بها ما ليس بها او نفي ما بها من حقائق اساسية. هذه الدعاية السوداء تشوه وعي المواطنين البسطاء بالدستور."


    القاهرة - سعيد عمر، أ.ف.ب، رويترز

  2. #2
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي

    النائب العام يتراجع عن نقل محامٍ عام رفض حبس متظاهرين ضد مرسي...

    ألغى النائب العام المصري المستشار طلعت عبدالله قرار نقل المستشار مصطفى خاطر، المحامي العام لنيابات شرق القاهرة للعمل كمحام عام لنيابات بني سويف " جنوب مصر " وعودته الى عمله مرة أخرى.

    وكان النائب العام أصدر قرارا بإنهاء ندب المستشار مصطفى خاطر للعمل كمحام عام لنيابات شرق القاهرة الكلية، وانتدابه للعمل محاميا عاما لنيابات استئناف بني سويف.

    وأكد المستشار خاطر أنه تلقى اتصالا هاتفيا من مكتب النائب العام لإبلاغه بإلغاء قرار ندبه للعمل بني سويف أمس .

    وكان نقل خاطر أثار ضجة واسعة في الأوساط السياسية والقضائية إذ جاء بعد قراره بالافراج عن جميع المتهمين في أحداث قصر الاتحادية الرئاسي الأسبوع الماضي وعددهم 136 متهماً ، ورفضه حبس 49 منهم ضبطوا داخل القصر بتعليمات من النائب العام ورئيس ديوان رئيس الجمهورية السفير رفاعة الطهطاوي بوصفهم بلطجية . وتقدم خاطر بمذكرة الى مجلس القضاء الاعلى ذكر فيها اسباب قيام النائب العام الى بني سويف تعسفيا، مشيرا إلى أن ذلك جاء لامتناعه عن إصدار قرارات مخالفة للقانون، بعد أن تبين له إصابة المتهمين المطلوب حبسهم نتيجة تعرضهم للضرب والتعذيب على أيدى عناصر من جماعة الإخوان المسلمين لإجبارهم على الاعتراف بأنهم كانوا يريدون اقتحام القصر الجمهوري ، كما ورد في التحقيقات.

    القاهرة – مكتب الرياض – سعيد عمر:

  3. #3
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي

    متهمون بارتكاب جرائم بشعة والتآمر بالانقلاب على الشرعية
    التحقيق مع حمدين والبرادعي وموسى في نيابة أمن الدولة
    ----

    أمر النائب العام المصري المستشار طلعت عبدالله بإحالة البلاغ المقدم من قبل لجنة حقوق الإنسان بنقابة المحامين ضد الدكتور محمد البرادعي رئيس حزب الدستور، وحمدين صباحي مؤسس التيار الشعبي وعمرو موسى الأمين العام للجامعة العربية الأسبق إلى نيابة أمن الدولة العليا لتتولى التحقيق واتخاذ الإجراءات القانونية لاتهامهم بالخيانة العظمى والتآمر والانقلاب على الشرعية. وجاء في البلاغ الذي حمل رقم 15067 أن صباحي والبرادعي وموسى قد ارتكبوا جرائم بشعة في حق الشعب المصري، وتآمروا على الانقلاب بالقوة على شرعية الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية المنتخب بإرادة شعبية بحتة. وتضمن البلاغ أن المشكو في حقهم قاموا بالتغرير ببسطاء الشعب وحشدهم للقيام بمظاهرات واعتصامات ضد نظام الحكم، ومحاولتهم اقتحام القصر الجمهوري مما أدى إلى اشتباكات عنيفة بين المؤيدين والمعارضين أسفرت عن سقوط العديد من القتلى والمصابين.

    وطالب البلاغ بسرعة القبض عليهم وإحالتهم للجنايات وفقا لنص المادة 77 في قانون العقوبات لارتكابهم أفعالا تؤدي للمساس بسلامة الوطن ووحدته وأمنه القومي.
    القاهرة - مكتب الرياض - أحمد بدر نصار

  4. #4
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي

    وصف المستشار عبدالله فتحي، وكيل نادي القضاة، الاعتداء الذي تعرض له المستشار أحمد الزند، رئيس النادي، مساء الأحد، بأنه «محاولة اغتيال وليس مجرد اعتداء»، وقال إن قذف الحجارة على «الزند» سبقه إطلاق أعيرة نارية.

    وأكد «فتحي» في تصريحات لـ«المصري اليوم» أنه «تم اكتشاف حساب لأحد المعتدين على أحد مواقع التواصل الاجتماعي يقوم بالتحريض على (الزند)، إضافة إلى أن أحد المعتدين يحمل جنسية فلسطينية وعلى صلة بحركة حماس، ومتهم آخر والدته فلسطينية، ووالده مصري»، على حد قوله.

    واستنكر وكيل نادي القضاة موقف الأمن أثناء الاعتداء على المستشار أحمد الزند، قائلاً إنه لم يتدخل إطلاقًا وقت الحادث، الذي كان على مرأى ومسمع منه.

    ورفض «فتحي» ما ردده البعض عن تكييف الحادث على أنه «جنحة»، قائلاً إن «ذلك مهمة النيابة العامة».

    كانت مجموعة مكونة من نحو 15 شخصًا قد اعتدت، مساء الأحد، على المستشار أحمد الزند، رئيس نادي القضاة، أمام النادي، حيث كانوا في انتظاره، فيما تمكن أمن النادي من القبض على 3 من المعتدين.

    المصري اليوم

  5. #5
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي

    لدكتور محمد البرادعي، رئيس حزب الدستور، الإثنين، إن إلغاء الدستور الذي تم الاستفتاء عليه حديثا أو تعديله يعد على رأس أولويات حزبه إذا حصل على أغلبية في انتخابات مجلس الشعب المقبلة.

    وأعرب «البرادعي»، في تصريح مقتضب لتليفزيون هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي»، عن اعتقاده بأن الدستور الجديد يقف في وجه العديد من القيم الأساسية مثل حريات العقيدة والتعبير واستقلال القضاء.

    المصري اليوم

 

 

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
 
جميع الحقوق محفوظة © 2007 - 2013, موقع القانون الليبي.