- طلبت منظمة العفو الدولية من السلطات في ساحل العاج تسليم سيمون غباغبو "فورا" الى المحكمة الجنائية الدولية التي تتهمها بارتكاب جرائم ضد الانسانية خلال اعمال العنف التي تلت الانتخابات الرئاسية في ساحل العاج 2010-2011 . وقالت منظمة العفو الدولية اليوم إن "سيمون غباغبو" يجب ان تنقل الى المحكمة الجنائية الدولية بدون تأخير من اجل السماح بتعاون كامل مع تحقيق المدعي". وقالت اإنه "يجب احقاق العدل لكل الضحايا من كل الاطراف". واضافت انه على المحكمة والجهاز القضائي في ساحل العاج "اجراء تحقيقات حول مشبوهين" من الجانبين. وكانت المحكمة الجنائية الدولية كشفت الخميس الماضي عن مذكرة توقيف اصدرتها في فبراير بحق سيمون غباغبو زوجة الرئيس السابق لوران غباغبو المعتقل لديها منذ نوفمبر 2011.