خسر وزير الدفاع الجزائري الأسبق " خالد نزار " المتهم بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية ، طعنا جديدا ضد القضاء السويسري ... ورفضت المحكمة الفدرالية ، وهي أعلى هيئة قضائية في سويسرا ، هذا الطعن كما فعلت في شهر يوليو الماضي هيئة قضائية في محكمة الجنايات الفدرالية (ابتدائية)...
وكان قد اعتقل الوزير الجزائري لدى زيارته إلى جنيف في اكتوبر 2011 لاستجوابه من قبل النيابة العامة بشأن شكوى تقدمت بها منظمة تريال المتخصصة في مكافحة الافلات من العقاب ، واثنان من ضحايا التعذيب... يشار إلى أن القضاء السويسري منح في 2011 اختصاصات جديدة للنيابة العامة الفدرالية تتيح ملاحقة جنائية بتهمة ابادة وجرائم ضد الانسانية وجرائم حرب" ارتكبت في انحاء العالم..


جنيف 22 نوفمبر 2012
وال