اقتراح بالغاء التشريعات الصادرة على المجلس الانتقالي في مجال الاعلام --- أكدت عضو لجنة الإعلام والثقافة والمجتمع المدني بالمؤتمر الوطني العام أسماء سريبة، اليوم الثلاثاء، أن اللجنة ستقدم تقرير وبعض التوصيات للمؤتمر الوطني خلال جلسته المسائية.
وأوضحت سريبة لـ”وكالة أنباء التضامن” أن اللجنة ستقدم للمؤتمر التوصيات لمناقشتها والنظر في بعض التشريعات التي لها علاقة بالإعلام وكيفية معالجة الوضع الإعلامي في ليبيا.
وأضافت أن من ضمن التوصيات التي ستطرح إلغاء كافة التشريعات الصادرة عن المجلس الوطني الانتقالي المتعلقة بالإعلام لافتة إلى أن القارات تتمثل في القرار 37 لسنة 2012 بشأن مؤسسة الإذاعة والتلفزيون والقرار 43 بشأن إنشاء المؤسسة الوطنية للصحافة والقرار 44 لسنة 2012 بشأن تأسيس المجلس الأعلى للإعلام والقرار 58 بشأن المجلس الأعلى للإعلام المنتخب”، بالإضافة إلى القرار رقم 5 الصادر من المكتب التنفيذي بشأن تأسيس هيئة دعم وتشجيع الصحافة.
وقالت سريبة أن اللجنة رفعت عدد من المقترحات ليتم مناقشتها وهي تشكيل مجلس أعلى للإعلام تكون له شخصية اعتبارية مستقلة أو تشكيل وزارة للإعلام يكون عمرها محدد لفترة المرحلة الانتقالية أو أن يشكل المؤتمر لجنة مستقلة مهمتها رسم الخطط الاستراتيجية والبرامج وتعزيز السلطة الرابعة والوزارة يكون مهمتها إدارة وتمويل.
وأشارت إلى أنها مع إعلام حر مستقل ذو رقابة قانونية وليس رقابة سياسية، موضحةً أنه بالمرحلة الحالية بحاجة إلى وزارة إعلام.
وكالة أنباء التضامن – فاطمة عبد الرحمن