النائب العام القطري، ورئيس المنتدي العربي لإسترداد الأموال العربية المهربة للخارج، علي بن فطيس المري، قادما على رأس وفد من الدوحة في زيارة لمصر تستغرق يومين.

وقالت مصادر مطلعة، كانت في استقبال «المري»، إنه «سيلتقي خلال زيارته عددا من المسؤولين، لبحث التعاون في مجال استرداد الأموال المهربة لصالح أفراد النظام السابق خارج البلاد، والتوصل إلى آلية للحصول عليها في أسرع وقت، وذلك علي ضوء الإتصالات التي قام بها (المري) مع عدد من الدول، إضافة إلي الإتصالات التي أجرتها الأجهزة المسؤولة في مصر».

وأضافت المصادر أن «هذه الزيارة هي الثانية للـ(المري) كمحام خاص لاسترداد الأموال المنهوبة لدول الربيع العربي، حيث يعد هذا الملف صعبا ويستلزم ضروره التحرك السريع لاستعادة تلك الأموال، خاصة أن دول الربيع العربي تعاني صعوبات اقتصادية، وشعوبها في حاجة إلى تلك الأموال».

المصري اليوم