كشفت بيانات حكومية كورية جنوبية ان حالات تهريب المخدرات التي كشفتها السلطات الكورية الجنوبية كانت في طريقها إلى السوق المحلية عبر البريد الأمريكي العسكري, زادت ثماني مرات تقريباً في هذا العام مقارنة بالعام الماضي.. بحسب وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب" اليوم الأثنين.
وتمكن مكتب الجمارك الكوري من كشف 2878 غراماً من المخدرات أثناء ترحيلها عبر البريد العسكري المشترك في كوريا الجنوبية خلال الفترة الممتدة بين يناير وسبتمبر 2012، مقارنة بحوالي 374 غراماً كشفها المكتب العام الماضي, وزادت الكميات التي كشفت بنسبة 7.7% خلال هذه الفترة.
ومن بين المواد التي تم كشفها والاستيلاء عليها، 2837 غراماً من مواد جديدة من المخدرات تعرف باسم جي دبليو إتش - 018 وتعرف كذلك باسم 'سبايس'، وكانت بقية المواد من الماريجوانا, وتكفي هذه الكمية التي تمت مصادرتها لحقن حوالي 57 ألف و560 شخصاً حيث يتعاطى الشخص الواحد 0.05 غرامات من هذه المخدر ات.
واس