الفيفا ينشر أدلة فساد لرئيسه السابق-
تنفيذا لحكم قضائي، نشر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) مستندات تفيد بتلقي رئيسه السابق جواو هافيلانج رشاوي من شركات خاصة بملايين الدولارات.

حكم محكمة أجبر الفيفا على إطلاع الرأي العام ما حدث في قضية رشوة مدان فيها جواو هافيلانج وريكاردو تاكسييرا رئيس الاتحاد البرازيلي السابق لكرة القدم مع شركة asl.

وتفيد المستندات بأن جواو هافيلانج تلقى مليون دولار رشوة عام 1997 من شركات لتفضيلها في اتفاقيات بث البطولات العالمية.

الأمر ذاته بالنسبة لرئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم إذ أدانته المستندات بتلقي رشاوي في عام 1992 و1997.

يذكر أن جواو هافيلانج قاد الاتحاد الدولي لكرة القدم في الفترة بين 1974 و1998.