الجزائر ـ حكمت محكمة جزائرية على رجل بعقوبة 10 اعوام حبسا نافذا، وغرامة لاختطافه محامية ومحاولة اغتصابها.
وقالت صحيفة "الشروق" الجزائرية ان القصة الغريبة بدأت عندما قام الرجل ومرافق له باختطاف محاميته وسرقتها ومحاولة اغتصابها.

تفاصيل القضية تعود الى اسابيع مضت، حينما تعرضت احدى المحاميات للاختطاف من امام المحكمة من طرف شخصين على متن سيارة، تبين ان احدهما زبون لها في قضية اثبات نسب تقوم المحامية بالدفاع عنه.

وقام الزبون، باشهار سلاح ابيض في وجه المحامية ليجبرها على الركوب في السيارة بعدما اخبرها ان الاموال التي تقاضتها كعمولة في قضيته مزورة متهما اياها بالعمل خارج القانون وطالبا منها تسليمه ملف قضيته، الذي لم يكن بحوزتها.

وتحت التهديد، اضطرت المحامية للركوب، لتتوجه السيارة نحو منزلها لاسترجاع الملف والاموال.

وهناك، تعرضت المحامية للنهب وسرقة كل الاغراض القيمة من منزلها من اموال ومجوهرات وحتى اجهزة الكترونية، قبل محاولة فاشلة لاغتصابها.