مسرحية قطع العسكر الغاز عن اسرائيل
نحن لسنا طرفا في هذه المسرحية
لاننا ببساطة لا نثق في العسكر
وليس هكذا يتم اتخاذ القرارات
لانه ببساطة الخلاف بين الشركات التي تستولي علي الغاز من مصر وبين شركة اسرائيلية تستلم الغاز منها
ومن سيحولها الي ما يشبه الحرب الاعلامية مع اسرائيل فعليه ان يحل مشاكله بعيدا عن الشعب المصري

تحب تسمع سيناريو قد يحدث قريبا من إخراج أوباما وبطولة طنطاوي ونتنياهو:

1- قرار حكومي بوقف تصدير الغاز لإسرائيل نهائيا (مع إنه واقف أساسا بسبب تفجير الخط منذ المرة أخيرة)

2- تصريحات إسرائيلية شديدة بضرورة الرد على الجانب المصري والتصعيد العسكري (وكأن المجلس العسكري ده عدوهم)

3- لا مانع من بعض الحوادث الإرهابية على الحدود من قبل مجهولين (مخابرات يعني)

4- اعتداء إسرائيلي على الحدود المصرية وربما احتلال بضع كليومترات منزوعة السلاح (بمباركة عمر سليمان طبعا)

5- تعبئة عامة وفرض أحكام عرفية وإلغاء الإنتخابات الرئاسية ومنع التظاهر ......الخ من أجل الحرب (الوهمية) مع إسرائيل لأنه "لا صوت يعلو فوق صوت المعركة"

6- تهديدات قوية من المجلس العسكري لإسرائيل بالرد بقوة إن لم تخرج من الحدود المصرية ولا مانع من بعض المناوشات العسكرية والتضحية ببعض الجنود المساكين (من الجانب المصري فقط بالطبع)

7- مشاورات سياسية بين الطرفين برعاية الأم الحنون "أمريكا" لأبناء العم المتخاصمين (تأخذ وقتها حتى تموت كل الأفكار الثورية على حكم العسكر)

8- انتصار المجلس العسكري في حربه السياسية والعسكرية ضد إسرائيل وعودة أرض مصر ليها بسبب حنكة ودهاء بطل المفاوضات الذي سيكون غالبا سامي عنان أو عمرو موسى أو غيره ممن هو مرسوم له في الخطة حكم مصر في الفترة القادمة بانتخابات أو من غيرها


وإلى اللقاء في ثورة قادمة.

منقول عن موقع القدس