ووصف العلاقي ما جاء في مواد الإعلان الدستوري المؤقت بأنه عبث تشريعي وإجحاف بحق الثوار وبحق المرأة الليبية مؤكدًا في الوقت نفسه أن الإعلان الدستوري يحتاج إلي مراجعة وتساءل عن سبب تأخير صدور قانون الانتخابات قبل قانون الأحزاب معتبرًا أن نصوص قانون الانتخابات جاءت غريبة
وكالات - طرابلس
http://www.algomhuria.net.eg/algomhu...s/detail04.asp