فريق من المحكمة الجنائية الدولية يحقق فى جرائم جنسية لأنصار القذافى
الأربعاء، 30 نوفمبر 2011 - 23:21


طرابلس (أ.ف.ب)
وصل فريق من المحكمة الجنائية الدولية اليوم الأربعاء، إلى ليبيا للتحقيق فى جرائم جنسية قد تكون ارتكبتها قوات موالية للزعيم الليبى الراحل معمر القذافى أثناء الثورة على نظامه.

وقالت جاين أوتيلو التى تترأس الفريق لوكالة فرانس برس "نحن هنا للتحقيق فى جرائم جنسية أثناء الثورة".

وأوضحت أن التحقيق يطاول كل أوجه الجرائم الجنسية "الكبيرة" ضد النساء.

وأضافت "نحن لا نحقق فى كل جريمة، لكن فى الأخطر بينها وتلك التى تعتبر جرائم كبيرة"، مشيرة إلى أن هدف التحقيق أيضا معرفة من أصدر أوامر بارتكاب مثل هذه الجرائم.

وتابعت على هامش مؤتمر حول المرأة "نحن لا نزال فى المرحلة التمهيدية".

وكان مدعى المحكمة الجنائية الدولية لويس أوكامبو قال فى يونيو أن محققى المحكمة لديهم أدلة على أن معمر القذافى أمر بعمليات اغتصاب أثناء الثورة، ووزع حبوب فياجرا على جنوده لهذا الغرض.


وشارك فريق أوتيلو الذى تستمر مهمته حتى الجمعة، اليوم فى مؤتمر حول المرأة روت خلاله ليبيات الفظاعات اللواتى قلن إنهن تعرضن لها بأيدى مسئولين فى نظام القذافى قبل الثورة وخلالها.