للإعلان في الموقع يرجى مراسلتنا من خلال البريد الإلكتروني info@lawoflibya.com
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي أعتصام قبيلة العبيدات أمام فندق تبستى


    الوطن الليبية - تقرير وتصوير :-شريفة الفسي
    تم فى الأيام القليلة الماضية أعتصام قبيلة العبيدات أمام فندق تبستى أحتجاجاً منهم على الغموض الذي يكتنف حقيقة مقتل اللواء عبد الفتاح يونس ورفيقيه هذا وقد أكد شيخ قبيلة العبيدات الحاج على السنوسي بأن كشف الحقيقة هو حق لكل الليبين وليس لقبيلة العبيدات فقط الأن من قتلوا هم أبناء ليبيا وكانوا في جبهة القتال ضد كتائب الطاغية وأن اللواء عبدالفتاح يونس هو رئيس أركان الجيش الليبي ورفيقيه من ضبابط الجبهة وعليه فلا بد من معرفة الحقيقة وتطبيق القانون وقد أبد استغرابه من تأخر أعلان ما توصلت له التحقيقات في هذه القضية الأمر الذي جعل العديد من الشكوك تدور حول القضية ومجريات التحقيق فيها

    ولتأكيد على أن القضية هي قضية الشعب الليبي فقد تقرر يوم غداً الجمعه أعتصاماً عاماً تشارك فيه العديد من القبائل الليبية في المنطقة الشرقية والكثير من الفاعليات والشخصيات الليبية بمختلف الأصعدة الأجل الكشف عن حقيقة مقتل اللواء ورفيقيه ويعد هذا المطلب حق مشروع لكل ليبي

    بدليل أعلان قبيلة الفرجان مساندتها لقبيلة العبيدات في مطلبتهم الأجل أظهار الحقيقية وكذلك كل من المجلس المحلى والمجلس العسكري في مدينة جادو بالإضافة لمناداة الشباب الليبي بضرورة معرفة نتائج التحقيق هذا ويؤكد المعتصمون أن قضية اللواء عبدالفتاح ورفيقيه تعد أختباراً لمعرفة إلى أين تتجة ليبيا الجديدة وهل هى فعلاً دولة تعتمد على تطبيق القانون .




    25/11/2011

  2. #2
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي

    ليبيا تعرض 17 قطعة اثرية تم التحفظ عليها مع موالين للقذافي

    2011-11-26



    آثار مدينة لبدة الليبية


    طرابلس- (ا ف ب): عرضت ليبيا السبت 17 قطعة اثرية تعود إلى العصر الروماني قالت انه تم حجزها من موالين لمعمر القذافي في اليوم الذي سيطرت فيه قوات المجلس الانتقالي على طرابلس، وتشتبه في انهم كانوا ينوون بيعها بهدف تمويل هجمات.
    وقال خالد الترجمان مدير اللجنة العليا للامن خلال مؤتمر صحافي "يوم تحرير العاصمة (23 اب/اغسطس) اعترضت مجموعة من الثوار عربات تابعة لكتائب القذافي على طريق المطار".

    واضاف ان الثوار تمكنوا من اعتقال العناصر الموالية للقذافي بعد "اشتباكات كثيفة"، حيث عثروا في احدى المركبات التي كانت بحوزتهم على "حقيبة ضخمة" وجدوا بها القطع الاثرية وبينها تمثال صغير لامرأة وعدد من الرؤوس المنحوتة.

    وعلل الترجمان التأخر في الكشف عن تلك القطع بان المقاتل الموكل اليه حماية القطع الاثرية "اصيب لاحقا في حادث منفصل وتعين نقله إلى المستشفى ثم الى الخارج، وكان هو الوحيد على علم بمكان القطع".

    ومن جانبه قال أمين اللجنة الادارية لمصلحة الآثار الليبية صالح العقاب انه يعتقد ان الموالين للقذافي كانوا يريدون تهريب الاثار "لتمويل هجماتهم على الارجح".

    واضاف انه من المنتظر ان يفحص خبراء مصلحة الاثار الليبية القطع عن كثب لتحديد تاريخها.

    وقال العقاب إن القطع ترجع الى المنطقة الغربية من البلاد وربما تعود الى القرن الثاني او الثالث الميلادي وانها تحمل دلالة دينية.

    ويذكر أن ليبيا كانت ملتقى حضارات في حوض البحر المتوسط وتضم خمسة مواقع يدرجها اليونيسكو ضمن مواقع التراث العالمي بينها اطلال مدينة لبتيس ماغنا (لبدة) التي تعود إلى العصر الروماني.

    واكد اليونيسكو مؤخرا أن المواقع الثقافية والتاريخية الرئيسية الليبية لم تتعرض لاضرار خلال الصراع، غير أن الوكالة الدولية حذرت من مخاطر التعرض للنهب.

 

 

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
 
جميع الحقوق محفوظة © 2007 - 2013, موقع القانون الليبي.