للإعلان في الموقع يرجى مراسلتنا من خلال البريد الإلكتروني info@lawoflibya.com
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    المشرف العام
    Guest

    افتراضي حزب المؤتمر الوطني

    من داخل بيت الاستاذ على مصطفي المصراتي : إعادة إحياء حزب المؤتمر الوطني

    الوطن الليبية - طرابلس
    التقى عدد من الاخوة والاخوات الليبيين لقاء تعارف وتحضير لاعادة احياء حزب المؤتمر الوطني ، وذلك في بيت الاستاذ على مصطفي المصراتي في طرابلس مساء يوم السبت، 12 نوفمبر 2011 للتداول في الخطوات العملية لاحياء حزب المؤتمر الوطني الذي تاسس عام 1948 تحت زعامة المناضل المرحوم بشير بيك السعداوي ، وقد حضر المؤتمر ثلاثة من العناصر التي اسهمت في قيادة المؤتمر مع الزعيم السعداوي هم الاستاذ على مصطفي المصراتي والاستاذ صالح عمار النايلي والاستاذ عبد الله شرف الدين ، وادار الحوار الكاتب الدكتور احمد ابراهيم الفقيه وكتب بالمشاركة مع الاستاذ سمير السعداوي ورقة العمل التي تضمنت بعض اهداف ومباديء المؤتمر التي ستكون قابلة للنقاش والاضافة والتعديل من الاعضاء المؤسسين للمؤتمر ، وقد اعطى الاعضاء القدامي للمؤتمر فكرة للحاضرين عن ظروف تاسيس الحزب ومراحل نضاله والانجازات التي حققها على طريق وحدة البلاد واستقلالها وتعميق هويتها الوطنية وانتمائها لدائرتها الحضارية العربية وساهم في النقاش الاخوة الحاضرين الذين اشادوا بجهود المناضلين من مؤسسي حزب المؤتمر وترحموا على ارواح المتوفين منهم ، كما ترحموا على ارواح شهداء ثورة 17 فبراير التي قوضت حكم الطاغية وفتحت الطريق نحو الحرية وافساح المجال لاقامة حراك سياسي يعيد للبلاد عافيتها وقدرتها على مواكبة الحضارة والالتحام بروح العصر ومنجزاته ، وراوا وفق الاعلان الدستوري ضرورة المشاركة في الحياة السياسية التي دعا اليها الاعلان من خلال تكوين الاحزاب وذلك باعادة احياء حزب المؤتمر الوطني واستئناف مسيرته لما يتوفر لهذا المؤتمر من / مؤهلات يجمع عليها اغلب المواطنين وهي الاستقلال والوحدة والعدالة والحياة المدنية الديمقراطية القائمة على التعدد دون احتكار ولا اقصاء ولا تهميش وقد اخذ الكلمة بعد الاساتذة على مصطفي المصراتي وصالح عمار النايلي وعبد الله شرف الدين واحمد ابراهيم الفقيه كل من الدكتور مسعود الكانوني والاستاذة عزة المقهور والدكتور نوري بريون والدكتور ابراهيم المنتصر والاستاذ عبد الله ادم والاستاذ محمد شكري والاستاذ مفتاح قناو والاستاذ مفتاح سويسي والاستاذ محمد عمر بعيو والدكتور ابراهيم الخراز والاستاذ نجيب السروي والدكتورة ثريا المهدي الحجاجي والاستاذ الهادي محمد الضبع والمهندس صادق الزروق مؤكدين على ضرورة ان يتواصل الحزب مع قواعد الشعب العريضة وان يتصل بمختلف القوى في مختلف انحاء البلاد مشرقها وجنوبها ومغربها والتاكيد على ان حزب المؤتمر بحكم جذوره التاريخية حزب يتسع لكل القوى السياسية بمختلف توجهاتها الوطنية ومختلف هوياتها سواء الامازيغية والتارقية وجماعات التبو مؤمنين بان ليبيا فوق الجميع وقبل الجميع وهي اولا واخيرا لان مصلحتها فوق كل اعتبار جهوي او قبلي او عرقي او طبقي او ايدولوجي ، مجمعين على ان تتم اعادة تاسيس الحزب تحت نفس الاسم وان يقوم باداء نفس الرسالة التي ندر مؤسسو الحزب انفسهم للقيام بها واهما حرية ليبيا واستقلال قرارها ووحدة اراضيها وتاكيد هويتها الوطنية العربية الامازيغية بالاضافة الى اعتزازها بالانتماء للدائرة الحضارية التي تشمل دول منطقة حوص البحر الابيض المتوسط والقارة الافريقية ، وتعزيز حضورها الفاعل في الاسرة الدولية ، وتحت الرئاسة الشرفية لواحد من مؤسسى الحزب في عهده الاول المناضل السياسي والاديب والمفكر والمبدع الذي تعتز به ليبيا وامته العربية الاستاذ على مصطفي المصراتي، وتاتي اعادة تاسيس هذا الحزب للمساهمة في بناء ليبيا الجديدة بعد النصر العظيم الذي تحقق على يد الثورة التي افسحت الطريق امام قوى الشعب كي تستلم مقدراتها وتمتلك ارادتها وتحكم نفسها عبر صناديق الاقتراع واقامة الاحزاب وبناء المؤسسات الدستورية والفصل بين السلطات وضمان التنوع والتعدد في الحياة السياسية وحرية القول والتعبير والتجمع وضمان كافة الحقوق التي تكفلها المواثيق الدولية للمواطن باعتباره انسانا،قبل اي انتماء وطني او ديني او عرقي او جهوي في توافق مع كلام الله عز وجل عندما قال في كتابه العزيز

    ((وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آَدَمَ)) واتاحة الفرصة للراي والراي الاخر والاطروحة والاطروحة المضادة دون تمايز ولا محاباة وانما سواسية امام القانون فلا احد له حق ان يكون فوق المحاسبة او فوق القانون او فوق الخضوع لما يقرره المجتمع عبر مؤسساته الدستورية وصناديق الاقتراع ، فالشعب هو مصدر السلطات ، وليبيا اولا ، ومصلحتها فوق كل اعتبار وقبل كل اعتبار ، ويتعهد الحزب على ان يعمل على ارساء دعائم الحياة الديمقراطية واقامة المجتمع المدني ، ومراعاة حقوق الانسان ، وصيانة الدستور والعمل وفق هديه واحكامه ، والحرص على ان يكون دستورا يعبر عن روح العصر ويؤكد قيم الحرية والعدالة والمساواة والاخوة بين الناس والشراكة في الوطن ، دون اقصاء ولا تهميش ولا سيد ولا مسود ، ويؤكد الحزب الذي سيعاد تاسيسه انه سيشارك بقوة وفعالية في الحياة السياسية وسيقدم مرشحيه للمؤتمر التاسيسي ولمجلس النواب وللانتخابات الدرئاسية وان يكون في مقدمة العمل الشعبي الوطني الثوري القائم على الدستور والقانون

    وسيدعو الحزب في المستقبل القريب باذن الله الى مؤتمر عام ، يتم فيه انتخاب الهيئة الادارية والامانة العامة وتوزيع المسئوليات وتحديد الاشتراكات واقرار لائحة العمل الداخلي للحزب والاقرار النهائي للركائز التي يقوم عليها الحزب والسياسات التي ينتهجها والاسس والمباديء التي يهتدي بها ، ويتضمنها ما يمكن ان نطلق عليه دستور حزب المؤتمر الوطني الليبي ، كذلك مباشرة الاعداد لاصدار صحيفة الحزب شعلة الحرية والاتفاق على محررها المسئول وهيئة تحريرها تحت اشراف امانة الحزب.



    ستكون العضوية مفتوحة لكل من يرغب في الانتماء اليه شرط الموافقة على هدافه والالتزام بالمبادي الوطنية التي تاسس عليها الحزب باعتباره حزبا وطنيا ارتضى ان تكون الليبرالية منهجه والانتخابات الحرة طريق الحكم للهيئة التشريعية واعتمادها سبيلا في وظائف الحكم المحلي ، اسوة بالدول المتقدمة في العالم ، ويرضى بان يكون الاسلام دين الدولة ، ولكن لا قيود على اجتهادات العقل البشري والاستفادة من تجارب الشعوب الاخرى وتضمينها للقاونين والتشريعات المعمول بها دوليا فيما لا يتعارض مع روح الدين الحنيف ، والدعوة لاعتماد المواثيق الدولية التي ارتضاها المجتمع الانساني مثل وثيقة حقوق الانسان مرجعية قانونية وجزءا من التشريع الذي يقره الدستور لها قوة القوانين المحلية، وقد وافق المجتمعون على تعيين لجنة للنظر في الاوراق التي ستقدم للمؤتمر التحضيرى الاول مكونة من كل من الاخوة الدكتور مسعود الكانوني والاستاذة عزة كامل المقهور والاستاذ محمد شكري والاستاذ مفتاح قناو والاستاذ نجيب على الشروي والاستعانة بمن تراه من اهل الخبرة والتجربة وقد حضر الاجتماع في بيت الاستاذ على مصطفي المصراتي الاساتذة والدكاترة الاتية اسماؤهم

    على مصطفي المصراتي – صالح عمار النايلي – عبد الله شرف الدين – احمد ابراهيم الفقيه –مسعود محمد الكانوني – عزة كامل المقهور – ثريا المهدي الحجاجي – آمنة على المصراتي - ابراهيم احمد المبروك المنتصر – ابراهيم مصطفي الخراز – شكيب الهادي المشيرقي – نوري عبد السلام بريون – محمود محمد بن كورة – الهادي عبد العالي حنيش – فتحي محمد حنيش – عبد الله سالم الماي – عبد الله لطفي محمد ادم – عصام هاشم الامير – الهادي محمد الضبع – احمد شوقي مصطفي العجيلي – محمد صالح معافي – محمد ابراهيم الفقيه – مفتاح ابراهيم الفقيه – علاء الدين احمد الفقيه- خليفة احمد السوساي – عبد الله بالقاسم موني – سعيد سليمان الشروي – منصور عبد السلام شوبار – مفتاح فرج شلوف –ببب اسامة البهلول الكميشي – ربيع الصادق المنتصر- نجيب على الشروي – ابوبكر مدور - سفيان محمد مسعود احمد – محمد مفتاح محيسن – عبد الرزاق محمد الماعزي – محمد عبد السلام الشكري – يوسف سليمان الشروي- خالد سعد الغويل بب– عبد الباسط العجيلي - محمد على المختار الجليدي وقد تغيب عدد من المساهمين في التحضير لاعادة احياء الحزب الاخوة عبد المنعم الهوني ، سيف النصر عبد الجليل، سمير السعداوي

    ابراهيم محمد الهنقاري ، سعدون السويح ، عبد المولى البغدادي ، الدكتور مصطفي الفرجاني والفنان على ماهر بسبب وجودهم خارج البلاد .

  2. #2
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    المشاركات
    30

    افتراضي

    بالتوفيق للجميع ...

 

 

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
 
جميع الحقوق محفوظة © 2007 - 2013, موقع القانون الليبي.