أوباما يشكر راسموسن على قيادته الفعالة لعملية ليبيا

الأربعاء ,09/11/2011

شكر الرئيس الأمريكي باراك أوباما أمين عام حلف شمال الأطلسي “الناتو” أندرس فوغ راسموسن على قيادته الفعالة للعملية العسكرية في ليبيا، وبحث معه الأوضاع في هذا البلد وكيفية رسم المرحلة الانتقالية المقبلة .

وأصدر البيت الأبيض بياناً أعلن فيه لقاء أوباما وراسموسن في المكتب البيضاوي، مشيراً إلى أن الرئيس الأمريكي شكر أمين عام الناتو “على قيادته القوية والفعالة لعملية الناتو التي استمرت 7 أشهر في ليبيا وحملت اسم عملية الحامي الموحد” . وأضاف أن الجانبين “اتفقا على أن العمل بسرعة وحزم ساعد الناتو على حماية أرواح آلاف المدنيين الليبيين” .



وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني إن “الحلف الأطلسي أنهى عملية مهمة جداً في ليبيا ونعتقد أنها جرت بفعالية” .



وقال السفير الأمريكي لدى الحلف ايفو دلدير إن استراتيجية أوباما “أتاحت للحلفاء التصرف كحلفاء” . وأضاف أمام مركز “اتلانتك كاونسيل” للأبحاث “إن الحلف الأطلسي الجديد: حلف حيث الإدارة الأمريكية لا يمكن الاستغناء عنها، حيث الجيش الأمريكي لا يمكن الاستغناء عنه، لكن حيث أمريكا لا تقوم بكل شيء” . وأوضح “لا يمكن لأي بلد في العالم أن يفعل ما تستطيع أمريكا القيام به وبنوع خاص عندما يتعلق بالأمر بأهليات معينة مثل تزويد الطيران بالوقود والتشويش وتحديد الأهداف وضربها” . وأشار إلى أنه “لكي تحقق العملية في ليبيا نجاحاً، كان يجب أن تفعل الولايات المتحدة ما تعرفه” .

وأعلن دلدير أن الحلف قد يقدم دعمه لإصلاح قطاع الدفاع في ليبيا إذا تقدمت السلطات الجديدة بطلب بهذا المعنى . وقال إن هذه المساعدة المحتملة ممكنة “على الأجل المتوسط أو البعيد” . (وكالات)