راسموسن في زيارة مفاجئة لطرابلس


وصل الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أندرس فوغ راسموسن ،الاثنين، إلى العاصمة طرابلس، في زيارة مفاجئة ، تتزامن مع آخر يوم في المهمة الجوية للحلف التي حققت واحدا من أهم أهدافها في المنطقة ، بعد قضاءه على معمر القذافي .

وبعد انقضاء سبعة أشهر من أولى عمليات القصف الجوي لمواقع تابعة لقوات القذافي، حط أندرس فوج راسموسن في
طرابلس ،و سيجري محادثات مع المجلس الانتقالي .
وكان راسموسن قد أعلن قبل الإطاحة بالقذافي ، بأن الحلف سيقيم قدرة حكام ليبيا الجدد على حماية المدنيين قبل إعلان انتهاء عملياته العسكرية.
وقال إن إنهاء عملية الحلف العسكرية لا تتوقف على تحديد مكان المخلوع معمر القذافي او قتله ، مؤكدا أن العقيد الذي كان فارا قبل الاطاحة به ليس هدف عمليات "الناتو" في ليبيا.
وأضاف راسموسن أن العامل الحاسم سيكون حماية السكان المدنيين، لافتا إلي أن تحقيق هذا الهدف بمثابة نهاية لعمليات الحلف في ليبيا.


31/10/2011