قصة ايمان العبيدي وكترة الكلام عنها وهيا في نفس الوقت محاميع ليبيه رغم مايقال الا انني اري انها لها من قوة الشخصية والاصرار وفصاحة اللسان دليل دلك تصرفها بعد تعرضها لاغتصاب والتعديب علي يد مجرمين القدافي السفاح تصرفت بشكل دكي اري انها تستحق من المحاميين الدعم لان المدعوة هاله شوهت سمعتها بعرض دسكات مشكوك في امرها لفضحها وتشويه سمعتها اسلوب حقير لتدمير حياة هدة الفتاة الليبيه الحرة

ادعمك ياختي ايمان ولا اري اي خطا مافعلتي لكن اصحاب العقول في راحة

يجب علي المحاميين الموقرين والنقابه الموقرة باحترام حقوقنا والدفاع عنا

والله ربي يستر علينا لان نبو ليبيا تكون دوله قانون بش الي نشوف فيه


محتاجين روح جديدة