للإعلان في الموقع يرجى مراسلتنا من خلال البريد الإلكتروني info@lawoflibya.com
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1

    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    10

    افتراضي قارب...يد ممدوده ...و قلبً من حجر!!

    ما هي الأحلام سيدي إن أغمضت عيناي و لم أرك فيها

    و ما هي الأحلام إن كنت نائمة و رأيت الشر يتناثر من عينيك فيها

    و ما هي؟ إن كان قلبي بعد السكون يهتز فيها

    فمنذ أن تركتني**

    و أنا احلامي تدور الشياطين فيها

    و أحلامي يحطم الطوفان مراسيها

    فما عدت بعد الخوف أعشق الأحلام و أهواها

    و أبكي*

    أجل أبكي *

    و كيف بالدموع جروحي منك لا أداويها

    كيف بالدموع نفسي لا أغذيها

    وحيدة جداَ**

    صرخات السكون في أعماقي تخرق النجوم في معاليها!

    و إبتسامتي أمضغها **ثم أرميها

    أين تباع السعادة؟؟

    أخبرني بأي ثمن اشتريها

    أين تركن المشاعر الدافئه**حتى منها نفسي أسقيها



    أعجب لقلبك!!!!!

    بأي شلال كلماتي يلقيها؟؟

    بأي المنافي ينفيها*

    علي إن وجدتها أسحبها حتى تعود مياهي لمجاريها

    و أعود أنا فتاة تتحدث الطيور عن أمانيها



    لقد حطمت قلبي **و جرحت مشاعري **

    فأي محكمة اقاضيك بها*

    و أي قانون ***يفرض عليك مشاعري أن تحتويها*

    كثيرة هي همومي ** و مشاكلي *لمن عساي بعدك أرويها

    لست أنا أعلم لست أعلم

    ما علتي كي أربط بك يسير الأمور و عسيرها

    فمنذ أن عرفتك **بتُ أتجرع من الحياة كل مريرها

    ما علتي *؟**كي لا يصفو لنفسي بعد الإنكدار غديرها**

    كيف تجرؤ **لا بل من أين لك بهذه القوة كلها

    حتى ترى اليك يدي تمتد و تخشى أن تطالها

    و تتركني أغرق في وحدتي التي بلغت حد إدمانها

    أكذب على نفسي **إن يوما عليك حدثتها

    و هي طوال اليوم تسألني إن حقت فيك رؤياها؟

    لم اسمع من قبل بأناس قتلتها من الأعماق و حدتها

    و حتما **لن أموت أيضا إن جربتها

    فقد عشتها قبلك و صادقتها

    ولكن وحدتي تزيد من ألمي عندما يكون بك إرتباطها

    لم أجد وسيله كي عليك نفسي أصابرها

    فهي بكل الأوقات تتألم **سواء قربتها أم بعدتها!

    و تريدك جدا ...و تدرك بأن على يديك ضياعها

    فمنذ أن عرفَتك غيرت أرضها**و قلبت سمائها

    و بكل سلاسة فتحت في بحر ضياعك شراعها

    ما عادت تدري ماهو من الوجود متاعها
    كااااااااااااااانت تضن بأنك في عز الضلام قنديلها

    و بالبرد غطائها

    و في مراسم الشدة رفيقها

    و وقت الحاجة عطائها

    و إن صرخت فستسمع ندائها

    و لكنك **لم تكن سوى سرابها*

    لم تكن حقيقتها

    لم تكن أحلامها

    لم تكن طموحها

    لم تكن كما ضنت كل أمالها

    أنت لست اكثر من الحزن و الدموع عنوانها

    انت لست أكثر تزايد في معدل أخطااائها

    أنت لم تصدق يوما أسراها !

    لا بل كذبت يوما ألما لازال يعيش في أحشائها

    ألم انت سببه لا زال يجول في أرجائها

    أنت قاسِ

    لا أنت قاسِ جداً

    حتى كلماتي يصعب عليك إستيعابها

    كيف نفسي منك أخلصها

    و كيف جروحي منك أعافيها

    و كيف للحياة أعود **رغما عن أنف أقدارها

    كيف يعود لي أقرب القلوب من بعد دمارها

    كيف اعود لأبني لنفسي نجاحها

    أنا******أعجب ******لنفسي!!

    كيف تهواك و هي على يقين من أنك لست مرادها

    لست الشخص المطلوب كي يستعمر أرجائها

    لست الشخص المنحوت في أعماقها

    ينقصك القليل كي تصل حد أرضائها

    أنا أحبك

    هذه كلمتي تطول السماء في معانيها

    و تجري في دمي كا الأنهار مجاريها





    لست من الفراااااااااغ أنا كلماتي ألقيها

    ربما قد ترسو في فراغ حبك الي مراسيها

    كلماتي بالنسبة إليك **

    كما الأوراق تمزقها و ترميها

    كيف لا.؟؟و أنت لم تكن يوما أنا؟؟





    سأشكوك لجدارن الغرفة **

    علها الجوامد ان حدثتها عنك أبكيها

    أبحث عن موت من هذه الحياة تجنيني

    فهذه العيشة لم ترني حتى شظايا الخير فيها

    لست أرى سوى الصخور تجول فيها

    لست بمترقبة إلا للأحزااااااااااان فيها
    التعديل الأخير تم بواسطة وسن ; 15-02-2011 الساعة 12:27 PM

  2. #2
    عضو وفي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    750

    افتراضي

    will prove to you i am sure
    i know more than you
    there are things that do not show you now
    then you'll love me more
    wait impatiently for this day to prove myself to you

  3. #3
    عضو وفي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    750

    افتراضي

    to meeting my little one

 

 

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
 
جميع الحقوق محفوظة © 2007 - 2013, موقع القانون الليبي.