للإعلان في الموقع يرجى مراسلتنا من خلال البريد الإلكتروني info@lawoflibya.com
النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    طرابلس
    المشاركات
    22

    افتراضي قـــالو فـصدقو " لا يعطــيك بعضه ... حتى تعـــــــطيه كـــلك "

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اولا اريد أن اقول ان هذا الموضوع ليس منقولا بل بقلمي وكان نتاج عدة كتب قراتها وقد نشرته في احدى المنتديات من قبل ةقررت ان انشره هنا
    أولا احاول استرجاع نفسي السابقة ثانيا لعله يحفز البعض منا
    .



    العلم ...لا يعطيك بعضه... حتى تعطيه كلك.



    قال الرسول صلى الله عليه وسلم " احرص على ما ينفعك "

    وهل هناك ما نحرص عليه وتجود أنفسنا لأجله من " طلب العلم" ؟



    فطلبة العلم الذين يجب أن نقتدي بهم من صبروا على أهوال الأسفار وملاقاة الأخطار وحلول الأمراض والبعد عن الأهل والزوجة والأولاد . فهؤلاء منحو أنفسهم للعلم فحازوه .



    ونحن نتذمر من قراءة ساعات طوال و السهر على الكتاب أيام معدودات ونحن منعمون وتوفرت لنا الوسائل وسهلت علينا الصعاب ونقول:

    العلم .. العلم ...

    فهيهات ...هيهات

    اين العلم و اين نحن ..؟؟.



    فلننظر معا إلي بعض أصحاب الهمم العالية ... وندعو الله أن نأخذ منهم ولو القليل .



    يقول أبا الحاتم محمد بن إدريس الرازي :"... أحصيت ما مشيت على قدمي زيادة على ألف فرسخ * لم أزل أحصي حتى لما زاد على ألف فرسخ تركته..."

    الفرسخ =5 كيلومتر.



    يقول ابن الجوزي: "ولقد كنت في حلاوة طلبي العلم ألقى من الشدائد ما هو عندي أحلى من العسل * لأجل ما اطلب وأرجو *كنت في زمان الصبا أخد معي أرغفة يابسة فأخرج في طلب الحديث واقعد على نهر عيسى . فلا اقدر على أكلها إلا عند الماء فكلما أكلت لقمة شربت عليها * وعين همي لا ترى إلا لذة تحصيل العلم ."





    قيل لشعبي : من أين لك هذا العلم كله ؟!

    قال :بنفي الاعتماد * والسير في البلاد * وصبر كصبر الحمار* وبكور كبكور الغراب.





    قيل لشافعي : كيف شهوتك للعلم ؟

    قال: اسمع بالحرف مما لم اسمعه فتود أعضائي أن لها سمعا تتنعم مثل ما تنعمت به الأذنان .

    فقيل له : كيف حرصك عليه ؟ قال : حريص الجموع المنوع في بلوغ لذته للمال .

    فقيل له : فكيف طلبك له ؟ قال : طلب المرأة المضلة لولدها ليس لها غيره .



    علينا بشكر الله على نعمه وصدق الافتقار والدعاء له والصبر ثم الصبر ثم الصبر الم يقل الله تعالى " ولئن صبرتم لهو خير للصابرين"

    و لا ننسى قوله صلى الله عليه وسلم " تنزل المعونة على قد المئونة"



    ونسمع في ا لكثير يقولون درسنا وسهرنا ولكننا لم ننجح او لم نجد ثمرة هذا التعب . فأنضر إلي جواب ابن الجوزي:

    " انه اذا امتنع الرزق من نوع * لم يمتنع من نوع أخر * ثم من البعيد إن يرزقك همة ولا يعينك * فانظر في حالك فلعله أعطاك شيئا ما شكرته * أو ابتلاك بشئ من الهوى ما صبرت عنه ..."




    ولا ننسى قول ابن القيم :

    "... الهمة العالية على الهمم كالطائر العالي على الطيور ولا يرضى بمساقطهم ولا تصل اليه الآفات التي تصل اليهم *فان الهمة كلما علت بعدت عن وصول الآفات اليها * وكلما نزلت قصدتها الآفات من كل مكان ..."


    وفي الختام أناشد كل طالب أو دارس بل اناشد كل انسان أن نكون طلبة علم لا طلبة درجات ومكانة ووظيفة .


    ويقول الشاعر : من لا يحب صعود الجبال يعش ابد الدهر بين الحفر .



    والسلام عليكم
    التعديل الأخير تم بواسطة ملاك الطاهر ; 09-02-2011 الساعة 05:48 PM

  2. #2
    عضو وفي
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    406

    افتراضي

    مشكــــــــــــــــــــــــــــورة

  3. #3

    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    طرابلس
    المشاركات
    22

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكرا اخي عماد وبارك الله فيك.
    السلام عليكم

  4. #4
    عضو وفي
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    260

    افتراضي

    بارك الله فيكِ... أحسنتِ التعبير... وكم أعجبتُ بكلماتكِ الختامية (أن نكون طلبة علم... لا طلبة درجات ومكانة ووظيفة)...

 

 

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
 
جميع الحقوق محفوظة © 2007 - 2013, موقع القانون الليبي.