ستكون تركيبة هيئة الحقيقة والكرامة على النحو التالي:

ـ القضاء العدلي : محمد بن سالم
ـ القضاء الاداري: محمد العيادي
ـ العلوم الشرعية: عزوز الشوالي
ـ المحاماة: علاء بن نجمة
ـ المالية : مصطفى البعزاوي
ـ القانون : علي غراب
ـ الطب :طلاح الدين راشد
ـ الاعلام والاتصال : نورة البرصالي
ـ الأرشيف : عادل المعيزي
ـ العلوم الاجتماعية والانسانية: حياة الورتاني
ـ اختصاصات أخرى: خميس الشماري
ـ ممثلون عن جمعيات الضحايا: زهير مخلوف وخالد الكريشي
ـ ممثلون عن جمعيات حقوق الانسان: ابتهال عبد اللطيف وسهام بن سدرين.

ولم يكن التوافق على أسماء أعضاء هذه الهيئة الـبالغ 15 والمحدثة بموجب القانون الأساسي المتعلق بإرساء العدالة الانتقالية وتنظيمها سهل المنال، حيث تواصلت اجتماعات لجنة الفرز المنعقدة أمس بالمجلس الوطني التأسيسي إلى وقت متأخر من المساء نظرا لحدة التجاذبات بين نواب حركة النهضة وبقية النواب حول اسماء خميس الشماري وسهام بن سدرين وعادل المعيزي.

وينتظر أن ترفع لجنة الفرز القائمة المتوافق عليها إلى الجلسة العامة عما قريب للمصادقة بأغلبية الحاضرين على أن لا تقل عن ثلث الأعضاء.

وكانت اللجنة نظرت في جميع ملفات الترشح البالغ عددها 288 ملفا وبتت في الطعون. واختلف النواب حول بعض الأسماء خاصة منها سهام بن سدرين وخميس الشماري إذ تمسك نواب حركة النهضة بسهام بن سدرين في حين تمسك بقية النواب بخميس الشماري ، كما اعترض نواب النهضة على عادل المعيزي رغم تشبث بقية النواب به لخبرته العالية في مجال الأرشيف.

المركز الدولي للعدالة الانتقالية‎