الرجل والمرأة هل يفهمون بعضهم البعض
تقول الدراسات ان الرجل لايستطيع التركيز في موضوعين في نفس الوقت ، بل يركز في موضوع واحد ويهتم به ، في حين أن المرأة على العكس من ذلك
فهي تمتاز عن الرجل بأنها تستطيع التركيز في أكثر من موضوع في وقت واحد ، وهذه هي طبيعة التكوين البشري .
* مثال على ذلك : المرأة حين يتكلم زوجها على الهاتف وهي في المقابل تريد أن تعرف من الهاتف ، وتلح عليه بالأسئلة ، أماّ هو فيضيع تركيزه هنا . ..ويفرغ ذلك من خلال التعصيب .
* هناك طبع العند في المرأة وهو سلاح ذو حدّين اماّ أن يصيب أو العكس .
بعض النساء لاترتاح الا عندما تنفذ مابرأسها وتعنّد على هذا الموضوع ، مع الاصرار والتصميم
وهو في بعض الأحيان يكون ضروريا والبعض الاخر لا .

* فكل ماهنالك ، أنها تريد أن تكون هي المسيطرة على كل شيء ، بغض النظر عن الشخص الذي تواجهه ، حتى لو كان أقرب الأشخاص لها ، ممّا قد يدمر العلاقة الزوجية .

وخصوصا اذا كان هنالك أطفال بالموضوع .

* أما الرجل فاما ان يكون صاحب كلمة و حكيم + رقيق أو أن يتحكم به الاخرون
فهو عمود المنزل ، ويجب أن تكون القرارات التي يصدرها سليمة وبالتشاور والاتفاق مع الزوجة .

ولكن ماأراه في مجتمعاتنا العكس من ذلك ، يعني بالأردني (يا أطخّو >>>ياأكسر مخّو )

اماّ أن تكون السيدة هي الامر الناهي بالمنزل ، أو أن يكون الرجل كذلك ، ولكن اتفاق + تشاور + انسجام ... لم أرها الاّ عند قلة قليلة من العائلات . ...؟

* ولنأتي الى الرجل الان ، ماقد يعيق تقدم العلاقة الزوجية هو أنانية الرجل ، وحبه لذاته أكثر من عائلته ، من الضروري أكيد ان يحب ذاته ، ولكن ليس لدرجة الغرور وتعظيم نفسه كثيرا وتحجيم انجازات الاخرين .
وعلى فكرة هناك نساء لديهن صفة الأنانية أيضا ، والرغبة الشديدة بتحجيم انجازات الاخرين كي لايشعرن بأن هنالك من هو أفضل منهن .

* أما الرجل بما أنه هو الرجل ، فمع الممارسة يتكون لديه اعتقاد بأن الرجل صلب وقوي وهذا هو المطلوب ، ولكن ماهو غير مطلوب ثقافة العيب التي تتكون من جرّاء ذلك .

* المتمثلة في اعتقاده بان المرأة لاتصلح الاّ لأن تكون في المنزل وعدم تأييده لعملها خارج المنزل .

* اعتقاده بانه لايوجد مرأة تتفوق على الرجل بأي شيء وأن الرجل دوما هو الأفضل .
حيث أن ماألحظه في مجتمعاتنا هو غياب المسايسة والرقي في التعامل مع بعضهم البعض .

* وهذا مايزيد من عند المراة واصرارها على التفوق والتقدم مهما كانت العراقيل التافهة وأنها أكبر وأرفع وأقوى من ذلك ..... وهذه النظرية أثبتت نجاحا كبيرا لدى كثير من النساء أمثال :
* hillary klenton
* opra wenfrey
* جيهان السادات
* الاعلامية مي شدياق
* الاعلامية منتهى الرمحي
* الاعلامية نيكول تنّوري .

أما ّ عن الرجال فالنظرية لديهم هي :
التفوق والاظهار للجميع بانه الأقدر والأكفأ على القيام باي عمل مهما كان شاقا او متعبا .
التفوق على غيره من الرجال والنساء أيضا ، فهم يجدون في المرأة الضعيفة مصدر قوة لهم .

* وهذه الصفة أحيانا تكون ميزة تعود على صاحبها بالنفع وأحيانا على العكس من ذلك .
ومن أمثال هؤلاء الرجال شخصيات بارزة في مجال الاعلام والسياية :

* الشريف الحسين بن على
* جمال عبد الناصر
* النجم العالمي عمر الشريف .
* الاعلامي اللبناني نيشان .