اعلنت وزارة الخارجية الفرنسية الاثنين ان مجلس الامن الدولي يصادق اليوم الثلاثاء على قرار ينص على انشاء نظام عقوبات بحق الاشخاص الذين يؤججون اعمال العنف في افريقيا الوسطى. وقال الناطق باسم الوزارة رومان ندال ان هذه العقوبات تستهدف الذين يتطاولون على السلم والاستقرار ويعرقلون العملية الانتقالية السياسية في افريقيا الوسطى بتأجيج اعمال العنف وانتهاك حقوق الانسان والقانون الانساني الدولي او بالمشاركة في نهب موارد البلاد. موضحا ان مجلس الامن سيعقد اجتماعا في هذا الشأن بناء على مبادرة من فرنسا. واضاف ان فرنسا تذكر ايضا بان انشاء عقوبات امر مكمل الى الملاحقات القضائية بحق مرتكبي انتهاكات حقوق الانسان وان كل مرتكبي التجاوزات سيحاسبون على افعالهم وان مكافحة التهرب من العقاب عنصر اساسي من المصالحة. واعلن وزير الخارجية الاميركي جون كيري امس الاحد ان الولايات المتحدة تنوي اتخاذ عقوبات تستهدف بشكل خاص الذين يؤججون العنف في افريقيا الوسطى.