علمت المنارة من مصادر خاصة عن قيام أهالي ضحايا مذبحة سجن بوسليم بمدينة بنغازي صباح اليوم السبت الموافق 12-12-2009 بتظاهرة احتجاجية طافت بعض شوارع بنغازي وذلك احتجاجا عل قيام السلطات الأمنية بمنع ممثلين عن اسر الضحايا من حضور المؤتمر الصحفي لمنظمة (هيومن رايتس ووتش) الذي عقد صباح اليوم السبت بمدينة طرابلس.



وحسب نفس المصدر فقد انطلقت التظاهرة من أمام مقر القيادات الشعبية وجابت بعض الشوارع والميادين في مدينة بنغازي ثم عادت لمقر القيادات الشعبية بمنطقة البركة.



واشر المصدر بأن هذه التظاهرة شارك فيها العديد من أهالي الضحايا رافعين الشعارات واللافتات التي تعبر عن رفض الأهالي لمنع السلطات من ممثلين عنهم لحضور المؤتمر الحقوقي بمدينة طرابلس

ومن الشعارات التي رفعت في التظاهرة



· موتوا وانتم صامتون

· سيصل صوتنا رغم التعتيم والحصار

· المصالحة الوطنية الحقيقية يا سيف الإسلام تبدأ بحرية التعبير

· حرية التعبير لا تحتاج إلى ميزانية فلنبدأ بها يا سيف الإسلام

· لا للإقصاء لا للتعتيم لا للمنع

· نحن ليبيين أحرار ما ننباعوا بالدولار



وكان قد شارك في هذه التظاهرة العديد من أهالي الضحايا من أمهات وآباء وأبناء وزوجات الضحايا وبعضهم كان من كبار السن ومنهم من شارك وهم على كراسي متحركة .



وذكر المصدر بأن بعض المشاركين في التظاهرة قد وضع قطعة من الشريط اللاصق على أفواههم في إشارة على تكميم الأفواه والمنع من التعبير .



كما أفاد نفس المصدر بأن قوات الأمن التابعة للأمن الداخلي كانت تراقب هذه التظاهرة عن قرب وذكر انه قد حصلت بعض المناوشات الخفيفة بين احد إفراد قوات الأمن وبعض أهالي الضحايا المشاركين في التظاهرة الاحتجاجية اليوم السبت.



وكانت السلطات الأمنية بمدينة بنغازي قامت مساء أمس الجمعة (11-12-2009 ) بمنع ممثلين أهالي ضحايا مذبحة بوسليم من السفر إلى مدينة طرابلس لحضور المؤتمر الصحفي لمنظمة (هيومن رايتس ووتش) والذي عقده في العاصمة الليبية طرابلس يوم اليوم السبت الموافق 12-12-2009م