المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تعرّضت مراسلة صحيفة قورينا الجديدة نعيمة المصراتي اليوم الخميس للاعتداء بالضرب



المشرف العام
14-10-2011, 07:46 AM
اكتوبر 13 2011
تعرّضت مراسلة صحيفة قورينا الجديدة نعيمة المصراتي اليوم الخميس للاعتداء بالضرب من قبل مسلّحين خلال تغطيتها لحريق شبّ في مقر المجلس المحلي لمدينة تاجوراء.

جاء ذلك بالتزامن مع تغطيتها الاحتفالات التي تشهدها المدينة بعد ورود نبأ اعتقال المعتصم نجل العقيد الفار معمر القذافي.

وأفصحت المراسلة، أنها تعرضت للضرب والشتم والاتهام بأنها “طابور خامس” من قبل جماعة مسلّحة كانت داخل مقر المجلس، مشيرة إلى أنهم نزعوا منها الكاميرا والهاتف النقّال الذي كان بحوزتها.

وأضافت المراسلة، أنه وعلى الرغم من أنها قد قامت بإبراز بطاقة تصريح العمل، إلا أن أولئك المسلحين انهالوا عليها بالضرب والشتم، مشيرة إلى أن أخيها الذي كان برفقتها قد تعرّض كذلك للاعتداء بالضرب من قبل أولئك المسلحين.

ومضت المراسلة تقول:” إن من بين المسلحين من يرتدي لباساً عسكرياً وبعضهم يحملون رتب ضبّاط”.

عليه فإن صحيفة قورينا الجديدة تدين وبشدّة حادثة تعرّض مراسلتها للضرب من قبل مسلحين وتحمّل مسؤولية ذلك للمجلس المحلي بتاجوراء والمجلس الوطني الانتقالي ومكتبه التنفيذي، ومسؤول الملف الإعلامي محمود شمام، وتطالبهم بفتح باب التحقيق لمعرفة الجناة مرتكبي هذا الفعل الإجرامي. كما تطالب الصحيفة كذلك بالعمل- وبجد – على حماية الصحفيين من الأيادي التي تطولهم خلال تأديتهم لواجبهم الوطني.

قورينا الجديدة

دبور
14-10-2011, 04:17 PM
ليش هكى معقوله تضرب مرأة اتقوا الله ياناس وحرام عليكم ضروررررى من تحقيق فى هذا الموضوع خلاص ليبيا اصبحت غابة وعادت ريمه لى عدتها القديمه

عالى مستواه
15-10-2011, 09:34 PM
السلام عليكم :
والله تألمت عندما سمعت بهذه الحادثة وأتأسف عن ذالك لتعرض الأخت الأستادة نعيمة المصراتي وشقيقها لضرب وهي تمارس وجبها المهني
استمعنا للأخ الدكتور محمد الفيتوري الزليتني رئيس المجلس المحلي لتاجوراء بخصوص الواقعة والتشبه بالسيدة نعيمة أنها طابور خامس لوجودها فى مكان الحادثة
أي الحريق الذي وقع فجأة وحشا أن تكون الأستاذه نعيمة من الطابور الخامس فى رأي الشخصي لأراها لأعمال فردية مشينة تعبر عن أفراد قلة ويتحمل مسؤليتها المجلس
وكما أطلب من الأخت الصحفية بأن تفتح ملف للتحقيق في الواقعة . حتى يتسنى لنا معرفة الحقيقة

وفقكم الله