بيان مفوضية المجتمع المدني غريان .
بواسطة المحرر بتاريخ 27 نوفمبر, 2017 في 10:47 صباحًا | مصنفة في الأخبار, الشأن الليبي, طرابلس, نبض الشارع الليبي | لا تعليقات

 

 

 

إنطلاقاً من روح المصالحة ولم الشمل وتناسي الأحقاد ونبذ الكراهية بين المدن والقبائل الليبية

واستناداً لنص المادة 2 من القانون رقم  17 لسنة  2012 بشان إرساء قواعد المصالحة .

وعطفاً على هذا وذاك فأن مفوضية المجتمع المدني وفى اجتماعها الثاني المنعقد بمقرها يوم 13 \ 9 \ 2017 مع المنظمات والجمعيات التابعة لها والتي نتج عنه إقرار المصالحة والاعتذار مع المدن المجاورة , وكذلك تقديم الدعم المعنوي والتضامن الكامل مع الجيش والشرطة تحقيقاً  للأمن والاستقرار العام للوطن , وبما أن المفوضية باعتبارها صوت المواطن ونبض الشارع , وهي تعبير عن إرادتهم بأن الجيش هو القلب النابض للدولة  , والشرطة هي صمام الأمان للوطن

ومن هذا المنطلق ومن باب التصالح والمصالحة فان المفوضية ومؤسساتها تأخذ على عاتقها هذه المسؤولية وذلك بإعادة النظر في تحسين وتوطيد العلاقة المجتمعية مع المدن المجاورة , والتضامن الكامل والتعاون والتنسيق المشترك مع الجيش والشرطة في حفظ الأمن واستقرار الوطن .

وفى الوقت نفسه إذ تُعرب المفوضية عن أسفها واعتذارها لكافة المناطق والمدن المجاورة بصفة عامة , والى كافة اهالى مدينة بني وليد بصفة خاصة .

واذ نأمل أن تكون المفوضية بمؤسساتها التابعة لها جسراً للمحبة والسلام وتمد اليد للمصالحة وزرع المحبة ,  ولنقف وقفة رجلاً واحد للملمة جراح الوطن وكفانا فرقه وتمزق .

وختاماً المفوضية ببالغ الحزن تُعبر عن حزنها وتنعى شهداء الواجب والسلام وتتقدم بخالص العزاء وصادق المواساة القلبية لكافة أهالي مدينة بني وليد

نعم لقد رحلوا ووارينه أجسادهم  بتراب الوطن الغالي , ولكن أرواحهم ستضل الحمائم البيضاء التي تحوم سماء ليبيا الحبيبة وسنذكرهم ويذكرهم التاريخ والأجيال ما دمنا على قيد الحياة

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                                       مفوضية المجتمع المدني غريان       

صدر في غريان  الأحد بتاريخ 26 \11 \ 2017

 

نبذة عن -

اترك تعليقا