غينيا : سكان غاضبون يقتحمون سجنا ويقتلون اربعة متهمين بجريمة قتل .

قتل

اقتحم حشد من السكان الغاضبين في كوروسا في شرق غينيا الاحد 29 -11- 2015  سجنا واخرجوا منه اربعة متهمين بقتل بائع ذهب وانهالوا على ثلاثة منهم بالضرب حتى الموت بينما احرقوا الرابع حيا، كما افادت مصادر متطابقة وكالة فرانس برس.

وقال شاهد عيان يدعى السيني باه وهو طالب من سكان كوروسا ان السكان الغاضبين “اقتحموا بوابة السجن بالقوة. لقد اقتادوا اربعة متهمين بقتل بائع ذهب وانهالوا عليهم بالضرب حتى الموت. لقد رايت جثث الرجال الاربعة ممددة على الارض”.

واضاف ان احد المتهمين الاربعة “احرق حيا” بعدما نال نصيبه من الضرب المبرح.

واكد مصدر امني محلي واقعة هجوم السكان على السجن وقتلهم الموقوفين الاربعة.

واضاف المصدر ان بعض سكان المدينة “علموا بأن القضاء يعتزم الافراج عن الموقوفين وبما ان المدينة صغيرة فقد علم الجميع بالنبأ في الحال. وصباح اليوم هاجموا السجن واخرجوا منه المتهمين الاربعة لقتلهم”.

واضاف ان ثلاثة من المتهمين قضوا تحت الضرب في حين ان الرابع وهو المشتبه بانه من اقدم على قتل بائع الذهب، احرق حيا.

وكان مجهولون قتلوا في الاول من تشرين الثاني/نوفمبر بائع الذهب كابا كامارا المتحدر من مدينة سيغيري المجاورة.

واكدت الحكومة الغينية مساء الاحد واقعة مقتل المتهمين الاربعة، مشيرة الى ان حراس السجن لم يتمكنوا من التصدي للسكان الغاضبين لان عددهم كان كبيرا جدا، ومتوعدة “مرتكبي هذه الجريمة الوحشية” ب”الملاحقة والمحاسبة”.

 

ا ف ب

Previous Article
Next Article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *