بيان جمعية المراقب لحقوق الإنسان ومجموعة حريات للتنمية وحقوق الانسان : ممارسة حرية التعبير فى حال الخطر .

جمعية مراقب 

بيان جمعية المراقب لحقوق الإنسان ومجموعة حريات للتنمية وحقوق الانسان : ممارسة حرية التعبير فى حال الخطر

إن حرية التعبير حق من حقوق الإنسان وينبغي ألا يدفع الصحفيون والنشطين أرواحهم ثمناً لقيامهم بعملهم أو التعبير عن رأيهم بحرية.

ان الوضع الامنى فى ليبيا اليوم لا يساعد على ممارسة حرية الرأى والتعبير .

فالاغتيالات طالت العديد من الصحفيين والنشطين الحقوقيين والسياسيين  لممارستهم حرية الرأى والتعبير  فى هذا الوضع الغير  امن .

ولبس من الحكمة ممارسة هذا الحق فى وضع تكون الدولة فيه غير قادرة  على توفير الحماية لهم.

فنطلب من الجميع أخذ الحيطة والحذر  خلال مداخلاتهم الاعلامية وألا يعرضوا انفسهم للخطر ونطلب من القنوات الفضائية والمسموعة توخى الحذر عند طرح الاسئلة وعدم تعريض  .

ضيوفهم للتهلكة.

طرابلس: 27-6-2014  

                                          

 

 

بريد الصحيفة

Previous Article
Next Article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *