بيان سياسي بمناسبة يوم الاسير الفلسطيني .

اسرى

بيان سياسي بمناسبة يوم الاسير الفلسطيني
ياجماهير شعبنا الفلسطيني المقاوم
نقف اليوم بكل عزة وشموخ لاحياء يوم الأسير الفلسطيني الذي قدم حريته من أجل أعدل وأنبل قضية ، من أجل حقوق شعبه العادلة ، حق العودة وتقرير المصير وأقامة دولته الديموقراطية على كل التراب الوطني الفلسطيني ، قدم حريته ومعاناته من أجل أن يعيش شعبه بكرامة وشموخ ، وتطهير أرضه من الغزاة الصهاينة المحتلين .
نحيي هذه الذكرى ونحن في مرحلة تشهد أشد خطورة على مشروعنا الوطني ، مشروع التحرر الوطني الفلسطيني من هجمة صهيونية وضغوط امريكية .
يا جماهير شعبنا المناضل
أننا نطالب قيادة السلطة الفلسطينية بوقف التنسيق الامني مع الكيان الصهيوني ورفض الخضوع لأي ضغوطات أو مغريات للعودة للمفاوضات وتمديدها ، التي لن تخدم سوى الأحتلال ومؤسساته الاستيطانية وانقاذ كيانه من العزل والمقاطعة الدولية ، يكفينا واحد وعشرون عاما من مسار التفاوض الذي قاد الى تكثيف الاستيطان ومزيد من الأ سرى والمعتقلين .
ونطالب بالحوار الوطني الشامل لاسقاط الانقسام المدمر واستعادة الوحدة الوطنية على قاعدة التمسك الواضح بالثوابت الوطنية واعادة بناء مؤسسات م.ت.ف على أسس وطنية ديموقراطية والعمل على استنهاض طاقات شعبنا من أجل انطلاق انتفاضة شعبية ، وأطلاق سراح كافة السجناء في سجون الأحتلال الصهيوني بكافة الوسائل والطرق ، والانتماء الى المؤسسات والمعاهدات والمواثيق الدولية .
ونطالب ايضا المؤسسات الدولية أن تمارس صلاحياتها ضد الهمجية الصهيونية التي تستهدف أسرانا ومناضلينا وبوضع قضية الأسرى على الاولويات الوطنية والعربية والدولية من أجل اطلاق سراح كافة السجناء وعلى رأسهم الامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد سعدات وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح مروان البرغوثي وعضو المكتب السياسي للجبهة الديموقراطية عبد الكريم ابو حجله ، وكافة السجناء المناضلين الذين رفعوا هاماتنا عالية .
نعم للوحدة الوطنية
نعم لنهج المقاومة
نعم لحرية الأسرى

فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في ليبيا
الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين
جبهة التحرير الفلسطينية جبهة النضال الشعبي الفلسطيني

17 / 04 / 2014م

بريد الصحيفة

Previous Article
Next Article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *