رئيس الحكومة المؤقتة : الأوضاع في الجنوب الآن هادئة ، وأنه تم تزويد المنطقة بتجهيزات ومعدات للقوات المسلحة .
بواسطة المحرر بتاريخ 27 يناير, 2014 في 04:30 مساءً | مصنفة في الأخبار, الشأن الليبي, اوباري, براك, سبها, نبض الشارع الليبي | 2 تعليقان

سبها 5

 طمأن رئيس الحكومة المؤقتة السيد ” علي زيدان ” أن الأوضاع في الجنوب الآن هادئة . وأشار رئيس الحكومة في المؤتمر الصحفي الذي عقده ظهر اليوم الاثنين بديوان رئاسة الوزراء بطرابلس إلى أن هناك لجنة قد شكلت برئاسة وزير العمل منذ مدة وهي تتابع الأوضاع الأمنية هناك . وأفاد السيد ” زيدان ” أنه تم تزويد الجنوب عن طريق الجفرة بتجهيزات ومعدات للقوات المسلحة بالجنوب ، إضافة إلى الوقود والأدوية وبعض المستلزمات ، معربا عن أمله أن يتم خلال أيام تأمين مطار سبها وتسهيل عمليات النقل إلى هناك لتوفير كل الاحتياجات . …( وال )

نبذة عن -

التعليقات: 2 تعليقان
قل كلمتك
  1. يقول ايناس بن غزي:

    الحمد لله على كل شيئ وعلى كل حال وفي كل وقت وكل حين وعلى الرزق والصحة والابتلاء واستجابة للدعاء لنا ولكل المسلمين في الماضي والحاضر والمستقبل.

    بس ياريت يشقوا بالامن لان مازال نفس المعضلة يوم ينهو في الثوار ويوم ايجي قرار بالغاء كلمة ثوار واليوم يستيعنوا بالثوار فعلا لانهم لديهم ضمير وبعدين وين افراد المؤسسات العسكرية والداخلية ووزارة الدفاع ورئاسة الاركان وجميعهم تنزل مرتباتهم وميزانيات كبيرة في حسابات إدارتهم وللاسف نفس القصة مفيش أمن وأمان .
    للتنويه وللعلم بأنه بعض العقداء من الامن الداخلي موجودين الان في مديرية الامن بنغازي والجيش يقوموا بتفتين بعض رؤساء العرفة والعقداء على الاخرين
    و قام احدهم بتهديد الاخر بسلاح
    بل وصل الأمر إلي أن تطاول بهم الي تهديده بالقتل أمام أعين موظفي شؤون العاملين لماذا لأنه يوجد بعض الحساسيات من أيام الطاغية بين هؤلاء وبالفعل قام أحد ضباط جهاز الأمن الداخلي السابق بقتل العقيد محمد هدية في بدايات الثورة , وهذا الاخير كان له دور جداً قوي في دعم الثور بالسلاح و ليس بغريب عنه حيث تم تصفيته وهو خارج من المسجد بشارع المعهد الصحي ببنغازي . وكان هدية من الثوار الحقيقيين
    ولللعم بأن أخي في الأمن الخارجي ومحقق سابق بالامن الداخلي قام بتعذيب بعض السجناء وهو ألان بالأمن الوطني و لم يذهب للعمل الا 7 او 8 اشهر فقط والان راقد في الحوش والوالدة تقول له عدي يافلان للعمل يقول لها لا لأنه عمليات الاغتيال ستطالني لأنني كنت شاهد على عملية تصفية العقيد سعد العرفي بمنطقة الليثي في بنغازي ببداية الثورة وبغضن النظر عن ان العرفي وهدية كانوا مشرفين على إعدام طلبة جامعة بنغازي ما يسمى بي 7 ابريل ولكن انشقوا عن المقبور وقام بدور كبير في الجبهات
    يالها من فوضا عارمة
    المهم ولب الموضوع بأن بعض عقداء الأمن الداخلي والموجودين الان بالامن الوطني والمديريات يقوموا بزرع الفتنة على بعض ضباط الدعم المركزي والجيش فيتم تصفيتهم على يد هؤلاء المجرمين , كما اخبرنا أخي / مؤيد , الذي لم يذهب للعمل الا في 7 او 8 أشهر من بداية الثورة والان راقد في الحوش ومرتبه ينزل
    زد على ذلك زوج اختي الذي بالقوات الخاصة ( الصاعقة ) وأخيه باللواء الاول مشاة ايضا مرتباتهم تنزل ولم يذهبوا للعمل الا في الايام الاولى من الثورة
    وأما عن المخدرات والحشيش والخمرة فحدث بلا حرج فيحدثونا على اشياء بنقاط التفتيش و بمستشفي الجلاء وغيرها من البوابات اللواط والتفرج علي المقاطع الاباحية سواء في النت او عبر هواتفهم النقالة اثناء العمل ,
    ويتم ذلك على عينك يا تاجر وبعدين ايقولوا كيف استهدف المكان الفلاني
    وهذا ليس بغريب عن المحسوبين على المؤسسة العسكرية
    طبعا هنا البعض لا يصدق هذا الكلام ولكن هذا هو الواقع يا مؤتمر لا وطني
    وكل هذا من شاهد عيان

  2. في حكم سب الله أو الدين
    الحمد لله الذي هدانا للإسلام والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:
    فإن نعم الله عظيمة وآلاءه جسيمة وأعظم النعم وأجلها منزلة نعمة الإسلام التي من الله بها علينا وخصنا بها.
    و في هذه الورقات بيان لخطر سب الله أو الدين وخطورته حتى ننصح من نراه يفعل ذلك ونعلمه موطن الخير وندله على طريق التوبة.
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : ( إن سب الله أو سب رسوله كفر ظاهراً وباطناً سواء كان الساب يعتقد أن ذلك محرما أو كان مستحلا له أو ذاهلا عن اعتقاده؛ هذا مذهب الفقهاء وسائر أهل السنة القائلين بأن الإيمان قول وعمل ) [الصارم المسلول 3/955).

    وقال ابن راهويه: ( قد أجمع المسلمون أن من سب الله أو سب رسول الله أنه.. كافر بذلك وإن كان مقراً بما أنزل الله).

    قال القاضي عياض: ( لا خلاف أن ساب الله تعالى من المسلمين كافر حلال الدم).
    وقال أحمد في رواية عبد الله في رجل قال لرجل: ( يا ابن كذا و كذا – أعني أنت ومن خلقك: هذا مرتد عن الإسلام تضرب عنقه). ).
    وقال ابن قدامة: ( من سب الله تعالى كفر، سواء كان مازحاً أو جادا).ً
    وسئلت اللجنة الدائمة للإفتاء عن حكم سب الله
    فقالت:
    سب الدين والاستهزاء بشيء من القرآن والسنة والاستهزاء بالمتمسك بهما نظرًا لما تمسك به كإعفاء اللحية وتحجب المسلمة؛ هذا كفر إذا صدر من مكلف، وينبغي أن يبين له أن هذا كفر فإن أصر بعد العلم فهو كافر، قال الله تعالى { قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ }{ لَا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ }

    اللجنة الدائمة للإفتاء

    سب الدين – والعياذ بالله – كفر بواح بالنص والإجماع؛ لقوله سبحانه: { أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ }{ لَا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ } الآية (1) ، وما ورد في معناها، ويجب أن ينصح وينكر عليه ذلك، فإن استجاب فالحمد لله، وإلا فلا يجوز أن يبدأ من يسب الدين بالسلام، ولا يرد عليه إن بدأ، ولا تجاب دعوته، ويجب هجره هجرًا كاملًا حتى يتوب أو ينفذ فيه حكم الله بالقتل من جهة ولي الأمر؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: « من بدل دينه فاقتلوه » (2) خرجه البخاري في صحيحه من حديث ابن عباس رضي الله عنهما، ولا شك أن المنتسب للإسلام إذا سب الدين فقد بدل دينه.

    اللجنة الدائمة للإفتاء(3419)

    وسئلت اللجنة الدائمة للإفتاء الفتوى رقم (7150):
    س2: يقال: إن الردة قد تكون فعلية أو قولية، فالرجاء أن تبينوا لي باختصار واضح أنواع الردة الفعلية والقولية والاعتقادية؟

    ج2: الردة هي الكفر بعد الإسلام، وتكون بالقول، والفعل، والاعتقاد، والشك، فمن أشرك بالله، أو جحد ربوبيته أو وحدانيته أو صفة من صفاته أو بعض كتبه أو رسله، أو سب الله أو رسوله، أو جحد شيئًا من المحرمات المجمع على تحريمها أو استحله، أو جحد وجوب ركن من أركان الإسلام الخمسة، أو شك في وجوب ذلك أو في صدق محمد صلى الله عليه وسلم أو غيره من الأنبياء، أو شك في البعث، أو سجد لصنم أو كوكب ونحوه – فقد كفر وارتد عن دين الإسلام. وعليك بقراءة أبواب حكم الردة من كتب الفقه الإسلامي فقد اعتنوا به رحمهم الله.
    وبهذا تعلم من الأمثلة السابقة الردة القولية والعملية والاعتقادية وصورة الردة في الشك.

    فتوى اللجنة الدائمة رقم (3782):
    س: بعد إثبات قواعد الخمس المذكور في الحديث هل يوجد هناك شيء يكفر بعد الشرك وغيره أم لا؟

    …أما المكفرات فكثيرة، وتسمى: نواقض الإسلام، وأعظمها: الشرك بالله؛ كدعاء الأموات، والاستغاثة بهم، ودعاء الأصنام والأشجار والكواكب، ونحو ذلك؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم لما سئل: « أي الذنب أعظم؟ قال: “أن تجعل لله ندًا وهو خلقك » الحديث متفق على صحته.
    ومن ذلك سب الله ورسوله والاستهزاء بالدين، ومن ذلك جحد ما علم من الدين بالضرورة أنه واجب، كالصلاة والزكاة، وجحد ما علم من الدين ضرورة أنه محرم؛ كالزنا، والسرقة…”

    وسئل العلامة ابن عثيمين:
    رجل سب الدين هو في حالة غضب شديد ، فما حكمه ؟ وما هي شروط التوبة من هذا الفعل ؟ وهل ينفسح نكاح زوجته ؟.
    الحمد لله
    ” الحكم فيمن سب الدين الإسلامي أنه يكفر ، فإن سب الدين
    والاستهزاء به ردة عن الإسلام وكفر بالله عز وجل وبدينه ، وقد حكى الله عن قوم
    استهزؤوا بدين الإسلام حكى الله عنهم أنهم كانوا يقولون : إنما كنا نخوض ونلعب ،
    فبين الله عز وجل أن خوضهم هذا ولعبهم استهزاء بالله وآياته ورسوله ، وأنهم كفروا
    به فقال تعالى : ( وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ
    وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ * لا
    تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ ) التوبة/65، 66 .
    فالاستهزاء بدين الله ، أو سب دين الله ، أو سب الله ورسوله ، أو
    الاستهزاء بهما كفر مخرج عن الملة
    ومع ذلك فإن هناك مجالاً للتوبة منه ، لقول الله تعالى :
    ( قُلْ يَا عِبَادِي الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ
    اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ
    الرَّحِيمُ ) الزمر/53 .
    فإذا تاب الإنسان من أي ردة كانت توبةً نصوحاً استوفت شروط
    التوبة الخمسة ، فإن الله يقبل توبته .

    ولكن ليعلم أن الكلمة قد تكون كفراً وردة ، ولكن المتكلم بها قد
    لا يكفر بها ، لوجود مانع يمنع من الحكم بكفره ، فهذا الرجل الذي ذكر عن نفسه أنه
    سب الدين في حال غضب ، نقول له : إن كان غضبك شديداً بحيث لا تدري ماذا تقول ، ولا
    تدري حينئذ أأنت في سماء أم في أرض ، وتكلمت بكلام لا تستحضره ولا تعرفه ، فإن هذا
    الكلام لا حكم له ، ولا يحكم عليك بالردة ، لأنه كلام حصل عن غير إرادة وقصد … .
    “مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين” (2/152) .
    يحق لأي مسلم الاستفادة من مطوياتي بأي وجه دون الرجوع إلي ولا تنسونا من دعائكم.
    نسأل الله أن يفغر لنا ولكل المسلمين امين .

اترك تعليقا